درك أركمان يجهض عملية للهجرة السرية واعتقال ثلاثة أشخاص


درك أركمان يجهض عملية للهجرة السرية واعتقال ثلاثة أشخاص
ناظورسيتي | ميمون بوجعادة

تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بقرية أركمان، التابعة لجهوية الناظور، في إطار مراقبتها للسواحل البحرية، فجر يوم أمس الأربعاء 5 ماي الجاري، من إجهاض عملية للهجرة السرية، التي كانت ستنطلق من أحد شواطئ المنطقة، وذلك بعد خطة أمنية محكمة أشرف عليها ميدانيا قائد المركز.

وكشفت مصادر مطلعة لـ"ناظورسيتي" أن هذه العملية أسفرت عن توقيف ثلاثة عناصر من المهاجرين السريين، الذين تم نقلهم لمقر المركز لمباشرة التحقيقات معم، نهيك عن حجز قارب مطاطي، كان مزودا بمحركين كبيرين.

وعلاقة بالموضوع، فتحت عناصر الدرك الملكي بمركز قرية أركمان، تحت إشارف النيابة العامة المختصىة، تحقيقا للكشف عن ظروف وملابسات القضية، وتحديد هوية أفراد الشبكة الواقفة وراء العملية المذكورة التي تندرج ضمن الأفعال الإجرامية المتعلقة بتنظيم الهجرة السرية والاتجار بالبشر.


وتعد العملية المذكورة الثانية في أقل من 24 ساعة، حيث كانت عناصر الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية للناظور، قد تمكنت بتنسيق وثيق مع عناصر "الديستي"، خلال الساعات الأولى من صباح الخميس 6 ماي الجاري، من إجهاض عملية للهجرة السرية، وذلك على مستوى جماعة تمسمان بإقليم الدريوش.

وحسب مصدر مطلع فهذه العملية أسفرت عن توقيف شخص يشتبه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة السرية، والاتجار بالبشر، حيث تم توقيفه بجماعة تمسمان، وهو في حالة تلبس، حيث كان يقوم بالتحضير لعميلة للهجرة السرية عبر المسالك البحرية، وكان برفقته ثمانية مرشحين للهجرة السرية.

وفي ذات السياق، أسفرت إجراءات التفتيش المنجزة في هذه القضية عن حجز ثلاث سيارات خفيفة، و20 هاتفا محمولا، ومجموعة من معدات الملاحة البحرية، عبارة عن 17 سترة للإنقاذ.

علاوة على بوصلتين ومضختين للهواء، وثمانية حاويات تضم 200 لتر من المحروقات، ومبالغ مالية بالعملة الوطنية والأجنبية، يشتبه في كونها من عائدات هذا النشاط الإجرامي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح