داعشية بلجيكية من أصل مغربي تتراجع عن قرار إستئناف حكم صادر في حقها


صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
ناظورسيتي

قال المحاميان عبد الرحيم لحلالي ومحمد أوزديمير أن فاطمة ب. قررت عدم استئناف الحكم الصادر ضدها بالسجن لمدة خمس سنوات لمشاركتها في أنشطة تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابية.

بعد دراسة ملفها القضائي ، قررت فاطمة الاستسلام لإدانتها و لإنها تدرك أنها ارتكبت خطأ فيما يتعلق بمجتمعنا “تريد أن تقضي عقوبتها بهدوء”وفقا لمحاميها.

وفي المقابل تريد أختها رحمة طلب إعادة محاكمتها ويقول المحامي”هذا لا يعني أنها تريد أن تتنصل من مسؤوليتها،لكنها تريد فقط الكشف عن قصتها في المحكمة “.


وأثناء وجوده في سوريا ، أدينت المرأتان فاطمة و رحمة غيابياً في قضايا منفصلة لمشاركتهما في أنشطة جماعة إرهابية. حُكم على فاطمة ب. في عام 2015 ، في حين إدانة أختها تعود إلى عام 2019. “سيدتان حُكم عليهما دون أن يكونا قادرتين على الدفاع عن انفسهما” ، على حد قول الأستاذين عبد الرحيم لحلالي ومحمد أوزدمير.

هربت الشقيقتان من معتقل كردي في شمال سوريا قبل اعتقالهما في تركيا وتسليمهما إلى بلجيكا،وعند وصولهم إلى زافينتيم في أواخر نوفمبر ، تم سجنهم على الفور ، واحد في أنتويرب والآخر في بروج.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح