حوليش يكشف أسباب بروز أزمة النفايات بالناظور ويُرجع إحداها إلى صراعات بين هذه الأطراف


حوليش يكشف أسباب بروز أزمة النفايات بالناظور ويُرجع إحداها إلى صراعات بين هذه الأطراف
حسن الرامي

قال سليمان حوليش، إن قطاع النظافة بمدينة الناظور، من المواضيع المرهقة والمتعبة بالنسبة للمجلس الحضري خلال ترؤسه، رغم المجهودات التي بذلها شخصيا كرئيس وتدخلاته المستمرة لدى وزارة الداخلية لحلحلة أزمة النفايات بالمدينة، يردف.

وأرجع المتحدث، في لقاء تفاعلي أجرته معه "ناظورسيتي"، أسباب أزمة النفايات المنتشرة بصورة مكثفة بأرجاء المدينة، إلى صراعات محتدة بين عدة أطراف في القطاع، وهي إحدى أهم الأسباب الواقفة بشكل مباشر وراء عرقلة سير تدبير قطاع النظافة بالشكل المرجو.

مضيفا أن تحسّن أداء تدبير قطاع النظافة اليوم بالمدينة، يرجع في أحد أسبابه إلى جهوداته المبذولة بمعية عدة أطراف، منها تدخلاته المستميتة لحل المشاكل التي كانت عالقة بين نقابة العمال وعمالة الإقليم من جهة، وتسويته المشاكل المهنية للعمال من جهة ثانية.

وأردف حوليش الذي يشغل منصب نائب برلماني عن إقليم الناظور، أنه خلال ترؤسه للمجلس الحضري، امتلك الشجاعة الكافية للإقرار بتحمله المسؤولية كما صرح بذلك علانية للرأي العام، مؤكدا أن هذا الملف بذل فيه مجهودات جبارة أثمر عن تولية شركتين مهمة تدبير القطاع.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح