حكومة مليلية غاضبة بسبب لامبالاة إسبانيا برعاياها العالقين في الناظور


ناظورسيتي -متابعة

قال إدواردو دي كاسترو، عمدة مليلية المحتلة، اليوم الثلاثاء، إن هناك المئات من مواطني المدينة عالقون في الأراضي المغربية، وخاصة في الناظور، منذ مارس الماضي بعد انتشار جائحة كورونا.

وشدّد دي كاسترو على أن العالقين من قاطني مليلية المحتلة يعيشون في ظل أوضاع متردية، مطالبا الحكومة المركزية في مدريد بفتح معبر "إنساني" مع المملكة المغربية لتمكينهم من العودة.


وساند عمدة مليلية السليبة هؤلاء العالقين الذين دعوا إلى وقفة احتجاجية في إطار ضغطهم حتى يتم ترحيلهم، مؤكدا أنهم محقون في الدعوة إلى التظاهر وأنه لا اعتراض له كعمدة على ذلك، مبرزا أن قرار ترحيلهم يتوقف على إسبانيا والمغرب، وليس عليه.

وكان الحزب الشعبي قد استنكر، في وقت سابق، بقاء المئات من سكان مليلية المحتلة عالقين داخل الأراضي المغربية بعد الإغلاق التام للحدود بين البلدين، داعيا إلى ضرورة فتح "ممر إنساني" فورا حتى يتمكن المعنيون بالأمر من العودة في أقرب فرصة.

يشار إلى أن تقارير رسمية إسبانية أكدت وجود ما بين 400 و500 شخص من قاطني مدينة مليلية المحتلة عالقين في المغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح