حكومة مليلية المحتلة تثني على شرطة الناظور


ناظورسيتي: من مليلية

تقدمت الحكومة المحلية بمدينة مليلية المحتلة، بأحر عبارات التقدير والشكر لعناصر الشرطة المرابطة بمعبر فرخانة، إثر إحباطها يوم السبت الماضي لعملية اقتحام نفذها سبعة مهاجرون ينحدرون من بلدان جنوب الصحراء كانوا على متن سيارة خفيفة.

وقالت الحكومة المحلية، في بلاغ بثته عبر وسائل إعلام إسبانية، إن الشرطة المغربية التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن الوطني بالناظور، تمكنت حوالي الساعة الـ7.30 من صباح أول أمس السبت، من التصدي لسيارة "كاميكاز" كانت تنوي اقتحام المعبر الحدودي لفرخانة.

وأثنت المؤسسة نفسها، على الجهود التي تبذلها السلطات المحلية ببني انصار للحد من ظاهرة الهجرة السرية واقتحامات المنحدرين من بلدان جنوب الصحراء للمعابر الحدودية، مؤكدة أن عملية السبت الماضي أحبطت نتيجة يقظة العناصر الأمنية واستباقها لمختلف الأخطار التي يحتمل وقوعها بالنقطة المذكورة.

واعتبرت بأن العملية أنقذت عناصر الحرس المدني وشرطة الحدودي الاسبانية من خطر كان قد يصيب أفرادها لولا تمكنت السيارة من اقتحام الحدود.

إلى ذلك، أكد البلاغ، تقدير السلطات الاسبانية لتعاون نظيرتها المغربية، في إطار محاربة الهجرة السرية والتهريب الدولي للمخدرات، عن طريق المياه المتوسطية و المعابر الحدودية لمليلية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح