حزن عميق يخيم على بلدة بودينار بتمسمان بعد اقدام شاب في مقتبل العمر على وضع حد لحياته شنقا


حزن عميق يخيم  على بلدة بودينار بتمسمان بعد اقدام شاب في مقتبل العمر على وضع حد لحياته شنقا
توفيق.ب

أقدم شاب في مقبل العمر على وضع حد لحياته شنقا ليلة امس الاثنين 27 فبراري الجاري بمنزل عائلته بجماعة بودينار، قيادة تمسمان باقليم الدريوش .

وتفاجأ عدد من اقرابه ومعارفه باقدام الشاب البالغ من العمر 27 سنة على وضع حد لحياته بهذه الطريقة المأساوية خاصة وانه كان شابا طموحا خلوقا يمارس حياته بشكل عادي .

وفور علمها بالحادثة حلت بعين المكان فرقة من الدرك الملكي والسلطات المحلية حيث قامت بنقل جثته الى مستودع الاموات بالمستشفى الحسني بالناظور قصد اخضاعها للتشريح الطبي .


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح