حزب الحركة الشّعبية يطالب بتخصيص تعويض عن البطالة للمغاربة سيرا على نهج فرنسا


ناظورسيتي

تقدّم نواب برلمانيون عن فريق الحركة الشعبية الحكومة بضرورة وضع نظام اجتماعي خاصّ يفضي بمنح تعويضات للعاطلين المغاربة عن العمل، كما هو جار به العمل في فرنسا، مثلا، وفي غيرها من الدول.

ووجّه برلمانيو "السنبلة" طلب سن "نظام التعويض عن عدم الشغل” على هيئة مقترح قانون دعوا فيه إلى سنّ هذا النظام الخاص بمنح تعويضات للمغاربة عن "الشّوماج"، يستفيد منه كافة العاطلين عن العمل ممن لا يستفيدون من أي نظام اجتماعيّ.


وقال الحركيون إن الهدف من طلبهم سنّ هذا القانون هو ضمان استمرار دعم العاطلين، الذي انطلق في ظلّ تداعيات أزمة كورونا، خصوصا غير المنخرطين منهم في أي نظام للضمان الاجتماعي.
وتُحدَّد الحكومة هذه التعويضات وتخصص للمعنيين مدة عام كامل قابل للتجديد مرة واحدة فقط. ويشمل النظام المقترَح كافة المغاربة العاطلين ممن هم في طور البحث عن شغل، من المهنيين والحرَفيين والفلاحين وخرّيجي الجامعات والمعاهد العليا ومؤسسات التكوين المهني.

وريثما يتم إعداد قانون سجلّ للفقراء في المغرب والبحث عن قاعدة بيانات خاصة بالعاطلين واستغلالها في تحديد المعنيين، طالب نواب الحركية الشعبية باعتماد قاعدة بيانات من استفادوا من دعم "صندوق كورونا".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح