حزب "الأحرار" يدعم "البام" لإستعادة رئاسة مجلس جهة طنجة الحسيمة وقطع الطريق على مرشح البيجيدي


حزب "الأحرار" يدعم "البام" لإستعادة رئاسة مجلس جهة طنجة الحسيمة وقطع الطريق على مرشح البيجيدي
متابعة

أوردت مصادر متطابقة أن حزب التجمع الوطني للأحرار وجد نفسه في وضع متناقض مع وجوده في الأغلبية الحكومية، التي يقودها حزب العدالة والتنمية، حيث أعلن عن دعمه حزب الأصالة والمعاصرة، لرئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة، ضد مرشح البيجيدي.

وكشف القيادي التجمعي، محمد بوهريز، في تصريحات صحافية، أن حزبه قرر دعم مرشحة "البام"، الصحافية في وكالة المغرب العربي للأنباء، فاطمة الحساني، لخلافة إلياس العماري، مشيرا إلى أن "البيجيدي" قدم من بعد مرشحه لمنافسة مرشحة "الجرار".

وتابع بوهريز أن حزب التجمع الوطني للأحرار كان له خلاف مع إلياس العماري، وقرر، باتفاق مع حزب الأصالة والمعاصرة، إزاحة الأخير من رئاسة الجهة، على أن تبقى تحت قيادة البام.

يشار إلى أن الصحافية فاطمة الحساني، المنتمية لـ "تيار المستقبل" المعارض للأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، حكيم بنشماش، هي المرشحة الوحيدة لخلافة الياس العماري، على رأس جهة طنجة تطوان الحسيمة.

يذكر أن مرشح البيجيدي سعيد خيرون، كان قد ترشح لمنصب رئيس الجهة، غداة انتخابات مجلس الجماعات والجهات التي جرت سنة 2015، حيث حاز على 20 صوتا من طرف أعضاء حزبه إلى جانب حزب التقدم والاشتراكية، مقابل 42 صوتا آلت لصالح المرشح القوي آنذاك إلياس العماري.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح