حرب الطرق.. مصرع سيدتين في حادثة سير على طريق صاكا


ناظورسيتي - متابعة

تواصل حرب الطرق حصد أرواح ساكنة جهة الشرق، حيث لقيت سيدتان مصرعهما ليلة أمس الأربعاء إثر حادثة سير قاتلة على طريق صاكا

وشهدت الطريق الوطنية رقم 15 التي تربط بين جماعتي جرسيف وصاكا حادثة اصطدام سيارتين من النوع الخفيف بسبب السرعة المفرطة وعدم احترام إشارات المرور

وأصيب في الحادث شخص ثالث بجروح، حيث تم نقله في حالة حرجة إلى المستشفى الإقليمي بجرسيف لتلقي العلاجات الضرورية

ووقع الحادث تحديدا بمنطقة القليعة إثر اصطدام سيارة من نوع كونكو وأخرى من نوع جيطا

وحل بعين المكان رجال الوقاية المدنية وعناصر الدرك الملكي، من أجل معاينة الحادثة وفتح تحقيق في الواقعة، من أجل الكشف عن ملابسات الحادث












ولقي سائق دراجة نارية في عقده السادس، خلال نفس الليلة من يوم الأربعاء 24 فبراير، مصرعه على الفور، في حادثة سير مروعة على الطريق الرابطة بين الناظور والعروي، وبالضبط قرب الحي الصناعي، بمدينة سلوان.

وفي تفاصيل الحادثة بحسب إفادات شهود عيان لـ"ناظورسيتي" فإن الهالك الذي كان يمتطي الدراجة النارية، ولج للطريق الرئيسية الرابطة بين سلوان والعروي، قادما من إحدى المسالك الفرعية دون التأكد من خلو الطريق الرئيسية.

وسرد شهود عيان أن الأمر تسبب في صدم سائق الدراجة النارية من طرف سائق سيارة عائلية من نوع "فولسفاكن توران"، حيث ارتم الهالك لمسافة طويلة في مشهد مأساوي، ما تسبب في وفاته في عين المكان جراء قوة الاصطدام.

وأكد شهود عيان أن سائق السيارة العائلية الذي كان قادما من مدينة الناظور في اتجاه مدينة العروي، سلم نفسه مباشرة بعد الحادثة لعناصر الدرك الملكي، حيث فر من مكان الحادث في اتجاه مقر المركز الترابي للدرك الملكي بالمدينة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح