حراك الريف.. بعد استدعاء الشهود محاكمة النشطاء تعرف مراحلها الاخيرة للنطق بالحكم


حراك الريف.. بعد استدعاء الشهود محاكمة النشطاء تعرف مراحلها الاخيرة للنطق بالحكم
متابعة

دخلت محاكمة معتقلي حراك الريف مراحلها الأخيرة، إذ من المنتظر أن تنصت هيئة محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ابتداء من هذا الأسبوع، لخمس من القيادات المتبقية بعد أن استنطقت أكثر من 40 معتقلا.

ويتعلق الأمر حسب “المساء” بكل من ناصر الزفزافي، محمد جلول، نبيل أمحجيق، لحبيب الحنودي، وربيع الأبلق، الذين يواجهون بتهم ثقيلة جدا، تتعلق بالمس بسلامة الدولة والتآمر.

مرحلة الاستنطاق، التي استمرت لجلسات طويلة وعرفت مفاجآت كثيرة وصراعا عنيفا بين الدفاع والنيابة العامة، ستنتقل إلى مرحلة استدعاء الشهود، الذين وافق عليهم علي الطرشي، رئيس المحكمة، قبل أن يرد الدفاع والنيابة العامة.



1.أرسلت من قبل ABRIDA.DAZIRAR في 26/03/2018 10:03
LA LIBÉRATION DES DÉTENUS ET LE DÉDOMMAGEMENTS DE TOUT LES VICTIMES EST LE SEUL ET UNIQUE JUGEMENT !
UNE GRANDE PERTE DE TEMPS CA SUFFIT , LA MASCARADE A ASSEZ DURER !
LES RESPONSABLES POLITIQUE DOIVENT ET ILS ONT LE DEVOIR DE TROUVER DES SOLUTIONS ADÉQUATES A UN PEUPLE QUI SOUFFRE EN SILENCE , EN CONTINUANT A DIRE " 3ACHA AL MALIK " , C'EST QU'IL MÉRITE D’ÊTRE MIEUX TRAITE...
QUAND ON VOIT UN MINISTRE QUI VA SE SOIGNER A PARIS POUR UN PETIT BOBO A L'ŒIL , ON SE DEMANDE A QUOI SERT CE GOUVERNEMENT ?!!!!!!

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح