حالة إنسانية.. عبد العظيم محروم من حاسة البصر منذ صغره يناشد المحسنين من أجل مساعدته


ناظور سيتي ـ نداء

يعيش عبد العظيم، البالغ من العمر اثنتي وعشرين سنة، محروما من حاسة البصر مذ كان طفلا ذات ثلاث سنوات، باحثا عن العلاج من مدينة إلى أخرى.

وقد أصبح الشاب عبد العظيم، الذي يعيش بمدينة ميضار بإقليم الدريوش، يعيش حياة عصيبة، بسبب فقدانه البصر، وكذا عجزه عن توفير مصاريف العلاج، وهذا ما تسبب له في مضاعفات أخرى؛ من بينها الأعصاب والاكتئاب.

ولهذه الأسباب وغيرها، يناشد عبد العظيم أصحاب القلوب الرحيمة من المحسنين والمحسنات، وكذا جمعيات المجتمع المدني، إلى مساعدته في خوض رحلة البحث عن العلاج.

ويشار إلى أن عدد من الأطباء قد أكدوا له، في أكثر من مناسبة، بأن العلاج لحالته هذه متوفر، غير أن مصاريفها فوق طاقة الشاب عبد العظيم.

رقم هاتف عائلة عبد العظيم: 212688477849


223918622_213512350696466_1138038104514639828_n.jpg

226965330_2945136022441680_8893936365828969716_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح