حادثة سير مثيرة.. السرعة وعدم احترام الضوء الأحمر يؤدي إلى اصطدام خمسة سيارات


ناظورسيتي: محمد محمود

شهدت الطريق الرابطة بين أزغنغان والناظور، وبالضبط قرب ثانوية طه حسين، صباح اليوم الجمعة 30 أكتوبر الجاري، حادثة سير مثيرة وذلك بعد تصادم خمس سيارات، ثلاثة منها نفعية فيما اثنتين من سيارات الأجرة الكبيرة التي تربط بين الجماعتين.

وحسب شهود عيان فسبب الحادثة، يعود للسرعة المفرطة وعدم احترام إحدى العربات النفعية لإشارة المرور، ومحاولته تجاوز السيارات في الطريق الثالثة المخصصة للسيارات القادمة عكس اتجاهه، ما أدى إلى اصطدامه بأربع سيارات دفعة واحدة.

وخلفت هذه الحادثة المثيرة خسائر مادية كبيرة في العربات، بالإضافة إلى إصابة سائق طاكسي وأحد الركاب بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقلهم على إثرها إلى المستشفى الحسني من أجل تلقي العلاجات الضرورية، فيما لم تسجل أي حالة وفاة.

وانتقلت عناصر الوقاية المدنية إلى عين المكان، بالإضافة إلى عناصر الشرطة المختصة، والتي قامت بتحرير محضر الحادثة، للوقوف عمن تسبب في هذه الحادثة التي كانت ستؤدي إلى كارثة لولا الألطاف الإلهية، خصوصا أنها حدثت أمام بوابة ثانوية طه حسين والتي تعرف حركية كبيرة في الأيام العادية.




جدير بالذكر على أن طريق أزغنغان الناظور عرفت مجموعة من حوادث السير الخطيرة والمميتة، وذلك بسبب عدم احترام قانون السير والسرعة المفرطة، بالإضافة إلى تهور بعض السائقين، مما يعرض حياة المواطنين للخطر في هذه الطريق.

وشهدت نفس الطريق في يونيو الماضي حادثة خطيرة، بعد اصطدام سيارة بواجهة محل تجاري يوجد على الطريق الرئيسية، ما أدى إلى إصابة السائق وتسجيل خسائر مادية كبيرة سواء للسيارة أو واجهة المحل.

وطالب مواطنون في وقت سابق وضع حواجز أمنية على هذه الطريق، أو توفير الرادارات الخاصة بالسرعة، وذلك من أجل الحد من حوادث السير وجزر المتهورين، بهذه الطريق التي تستعمل بشكل كبير من طرف الساكنة.

كما وجه ذات المواطنين نداء للسائقين من أجل احترام قانون السير والسرعة المسموح بها في هذه الطريق، وعدم الاستهتار بأرواحهم وأرواح مستعملي هذه الطريق.




























































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح