حادثة سير تودي بحياة سيدة ونجاة إثنين بأعجوبة بمنعرج في الحسيمة


ناظورسيتي: متابعة

لقيت سيدة مصرعها في حين أصيبت أخرى بجروح متفاوتة الخطورة، جراء حادث سير وصف بالخطير، تعرضت له سيارة الضحيتين في مدخل مدينة الحسيمة، صباح يومه السبت 24 يوليوز الجاري، بأحد المنعرجات الخطيرة بالمدخل الجنوبي للمدينة.

وحسب ما أفادت به مصادر محلية، فإن الحادث نجم عن إنقلاب سيارة خفيفة كانت تقل ثلاثة أشخاص، في منعرج خطير، مما خلف مصرع سيدة في عين المكان واصابة أخرى بجروح متفاوتة الخطورة نقلت على إثره الى قسم المستعجلات لتلقي العلاج.

وفور علمها بالواقعة، هرعت لعين المكان عناصر الأمن الوطني، بحيث فتحت بحثا أنيا للوقوف على أسباب وحيثيات الحادث، في حين عملت مصالح الوقاية المدنية على نقل المصابة صوب المستشفى لتلقي العناية اللازمة في حين وضعت الضحية بمستودع الأموات.

تجدر الإشارة إلى أن المنعرج الذي سجلت به الحادث، يعتبر واحدا من أخطر المنعرجات بإقليم الحسيمة، والذي سبق أن سجل به العديد من حوادث السير المميتة.


حري بالذكر أنه وفق إحصائيات رسمية للمديرية العامة للأمن الوطني، فقد لقي 14 شخصا مصرعهم، وأصيب 2305 آخرون بجروح، إصابات 90 منهم بليغة، في 1681 حادثة سير، وقعت داخل المناطق الحضرية خلال الأسبوع الممتد من 5 إلى 11 يوليوز الجاري.

وكشف بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، حيث كانت أول الأسباب عدم انتباه السائقين، ثم عدم احترام حق الأسبقية، والسرعة المفرطة، وعدم انتباه الراجلين، وتغيير الاتجاه بدون إشارة.

بالإضافة لتغيير الاتجاه غير المسموح به، وعدم ترك مسافة الأمان، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة قف، وعدم التحكم، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والسير في يسار الطريق، والسير في الاتجاه الممنوع، والسياقة في حالة سكر، والتجاوز المعيب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح