جنايات الناظور تصدر حكمها في حق بوتقنينت


جنايات الناظور تصدر حكمها في حق بوتقنينت
ناظورسيتي: متابعة

أنهت غرفة الجنايات الابتدائية، التابعة لمحكمة الاستئناف بالناظور، أمس الأربعاء، جلساتها المتعلقة بالنظر في ملف الملقب بـ" بوتقنينت" واحد من أشهر المطلوبين للعدالة بالناظور، إثر صدور مذكرات بحث في حقه تتعلق بتزعم عصابة إجرامية وحيازة السلاح الناري ومحاولة القتل.

وقضت المحكمة، بإدانة المتهم "ج،أ" بعشرين سنة سجنا نافذة، وذلك في آخر جلسة عقدتها أمس الأربعاء، بحضور دفاع المدان الذي طالب بتبريء موكله من المنسوب إليه، فيما شددت النيابة العامة على تشديد العقوبة والحكم على المعني بأقصى العقوبات المنصوص عليها في مجموعة القانون الجنائي المغربي.

وتوبع المتهم، من أجل جنايات تتعلق بتعدد محاولات القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد واستيراد سلاح ناري مسدس وخراطيش والاحتفاظ بها خرقا للمقتضيات التشريعية الجاري بها العمل، والانضمام إلى عصابة واتفاق وجد بهدف تنظيم وتسهيل خروج أشخاص مغاربة وأجانب من التراب الوطني بصفة سرية واعتيادية.

كما توبع أيضا، بتهم السرقات الموصوفة بالتعدد و الليل و العنف و التهديد به و حمل السلاح الظاهر و اختفاء شخص باستعمال ناقلة ذات محرك و تعذيبه و محاولة هتك عرض شخص ذكر باستعمال العنف.


وكانت مديرية الأمن الوطني، اعلنت في نونبر 2019، تمكن عناصر فرقة الشرطة القضائية بمدينة الناظور، بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، في حدود الساعة الثانية والنصف من صباحا، من توقيف "ج،أ" البالغ من العمر 31 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في محاولة القتل العمد بواسطة السلاح الناري، وتكوين عصابة إجرامية تنشط في السرقات الموصوفة، والتزوير، وتنظيم الهجرة غير المشروعة، والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وجرى توقيف المدان، برفقة شخص آخر يبلغ من العمر 25 سنة، على متن سيارة مسجلة بالخارج بمحطة للوقود بضواحي مدينة العروي، وهو في حالة تلبس بحيازة مسدس ناري من عيار 9 ملمتر و39 رصاصة، فضلا عن مبلغ مالي، حيث أبدى مقاومة عنيفة قبل أن تتمكن مجموعة التدخل الخاصة من توقيفه وتحييد الخطر الصادر عنه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح