جمعية "ماسينيسا" تواصل تأطير شابات أزغنغان في موضوع التمكين السياسي ودعم المشاركة الديمقراطية للمرأة


ناظورسيتي |حمزة حجلة

نظمت جمعية "ماسينيسا" للأعمال الاجتماعية والثقافية والرياضية بأزغنغان، دورة تكوينية حول "التمكين السياسي ودعم المشاركة الديمقراطية للمرأة" يومي السبت و الأحد 16 و 17 يناير 2021 بالمركب السوسيو تربوي بأزغنغان لفائدة 30 شابة، ينحدرن من مدينة أزغنغان والنواحي بإشراف وتأطير من الفاعل الجمعوي، الأستاذ عبد الصماد بلقائد مدير مصالح جماعة سلوان.

وتأتي هذه الدورة التكوينية إطار مشروع "مقاربة النوع في المناصب القيادية و ريادة الأعمال" الممول من طرف الاتحاد الأوروبي في إطار برنامج مشاركة مواطنة والمسير من طرف مكتب الأمم المتحدة لتدبير خدمات المشاريع بجهة الشرق.

وشكلت الورشة، فرصة سانحة للمشاركات من أجل الغوص أكثر بالمفاهيم المتعلقة بالتدبير الديمقراطي لشؤون الجماعات الترابية وانعقاد دورات مجالسها والتطرق لدساتير المملكة عبر التاريخ والتغييرات التي طرأت عليه منذ استقلال المغرب الى متم سنة 2011 التي شهدت تغييرا جذريا وظهور مفاهيم جديدة مقترنة بالممارسة الديمقراطية من داخل المجالس المنتخبة من قبيل هيئة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع كآلية للديمقراطية التشاركية وهيئة استشارية تضمن للمجتمع المدني حق المشاركة في تدبير الشأن العام والمحلي.



كما انصبت معظم محاور الدورة التكوينية في تشجيع النساء على الولوج الى المناصب السياسية كما يخول لها الدستور الى جانب الرجل وأن تتشارك في اتخاذ القرارات، كما من جملة ما جاء به دستور 2011 الانتقال بالعمل من برنامج التنمية الجماعية الى العمل ببرنامج عمل الجماعة المبني على تشخيص تشاركي مسبق مع المجتمع المدني والمواطنين ووضع مخطط استراتيجي يضم مشاريع تنموية تستهدف جل المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والقوانين التنظيمية المتقعلقة بالجماعات الترابية.

ولم تخلو الورشة من موضوع تدبير الانتخابات من التسجيل في اللوائح الانتخابية، وصولا لعملية التصويت واختيار من يمثل المواطنين داخل المجالس المنتخبة والغرف المهنية والبرلمان.

تجدر الإشارة إلى أن جمعية "ماسينيسا" للأعمال الاجتماعية والثقافية والرياضية بأزغنغان سبق وأن نظمت خلال يومي السبت والأحد 26 و 27 دجنبر الجاري، بالمركب السوسيو تربوي بأزغنغان، دورة تكوينية مماثلة وذلك في موضوع "بناء استراتيجية ترافعية" في إطار مشروع "مقاربة النوع في المناصب القيادية وريادة الأعمال".

139832336 248843556616632 5579813899965858882 n
139785270 1071403413286203 3820841179684403588 n
139999354 397663517996054 6736636313079675444 n
139925838 746036896340243 5756019211281063219 n
140074765 253334796152712 6331626357624700883 n
139905546 2719666478298823 1302792807202162354 n
140028869 158608315808870 1388053404979863375 n
140298191 861789154386631 2846561018240993471 n
140010297 316425296435869 6923046804592194564 n
140472228 710480293189118 524269326656901397 n
140162295 229189992044153 9031011710267195734 n
140013596 233840834868670 6208074051897380061 n
140052825 245449630287235 3555085592113520920 n
139843176 1805252762958024 8390872179990181177 n
139829282 718233855722977 6775596820448223126 n
140583074 704269363581984 7037971070221128845 n
140235812 439576393741913 6316962193018642319 n
139868641 394312178325241 4331680532169207972 n
140184718 2832697100300861 8602044195913052897 n
140356312 886273785467985 3955817856946391847 n


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح