جمعية سلوان الثقافية وأنوال الخيرية توزعان "قفف رمضان" على اليتامى والمعوزين



ناظور سيتي ـ متابعة


في إطار أنشطتهما الخيرية الإنسانية وبالموازاة مع شهر رمضان المبارك وكذا الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد نتيجة انتشار فيروس كوفيد19، قامت جمعية سلوان الثقافية وجمعية أنوال الخيرية بتوزيع مجموعة من القفف على يتامى الجمعية المتكفل بهم وعدد من المعوزين والفقراء من مدينة سلوان.

وقد استفاد من هذا العمل الخيري الذي دأبت الجمعيتان على تنظيمه في كل المناسبات الدينية حوالي 140 أسرة معوزة، وذلك بمساهمة عدد من المحسنين والمحسنات من داخل أرض الوطن وخارجه.

وبهذه المناسبة يتقدم أعضاء الجمعيتين بالشكر الجزيل لكل من ساهم في إنجاح هذا العمل الخيري وإدخال الفرحة على نفوس الأطفال؛ اليتامى وعائلاتهم وعلى جميع الأسر المعوزة التي استفادت من القفف.

وقد تضمنت القفف الموزعة على الفئة المستهدفة، 25 كلغ طحين، 5 لتر زيت، 6 لتر حليب، 1 كلغ تمر، 4 كلغ سكر، علبة شاي، 1 كلغ شعرية، 1 كلغ عدس، 1 كلغ حمص، 1 كلغ كسكس، علبة جبن، علبة قهوة، علبة طماطم مركزة.


وقد تمكنت الجمعيتان، من إتمام بناء منزل ثالث لفائدة أرملة تقيم بنواحي غاسي بني أنصار إقليم الناظور.

ويتعلق الأمر ببناء منزل لسيدة أرملة تدعى "ميمونت"، بنواحي بني أنصار، إقليم الناظور، لتقطن فيه رفقة أبنائها الصغار، وذلك بعدما توفي زوجها.

وقد أشار القائمون على هذه المبادرة بأنه تم جمع التبرعات من المحسنين من أجل هذا العمل العظيم، كما ساهم فيه أيضا مجموعة من بائعي مواد البناء ومختلف الأشخاص الذين تعاملوا معهم في إطار بناء المنزل.

وظهر ممثلا جمعيتي أنوال الخيرية وسلوان الثقافية، في شريط الفيديو رفقة السيدة المستفيدة من المبادرة، يقدمون الشكر الجزيل لجميع المتدخلين والمساهمين، في هذا العمل الخيري.






181772152_514630892886422_5360365234970797292_n.jpg
182389204_490097308853993_3459069749490015665_n.jpg
181595441_520472758970524_6880342443250242239_n.jpg
182596724_132312528892693_1295008251972558434_n-1.jpg
182103915_738642523472105_2817571644395966788_n.jpg
182784578_148729577217751_8075848956741918403_n.jpg
181819299_618785015722368_510960574929846492_n.jpg
182597997_2922052398063922_4395561767184600002_n.jpg
181833791_162033812420953_8371277875635635293_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح