جمعية تحمل رئيس جماعة أمهاجر مسؤولية إجهاض مشروع لفتح مسالك طرقية بالمنطقة


جمعية تحمل رئيس جماعة أمهاجر مسؤولية إجهاض مشروع لفتح مسالك طرقية بالمنطقة
ناظورسيتي : متابعة

حملت جمعية أمهاجر للأعمال الإجتماعية والتنمية المستدامة في بلاغ لها مسؤولية التعثر الذي يعرفه مشروع إنشاء مسالك طرقية بالمنطقة لرئيس جماعة أمهاجر .

وقالت الجمعية في بلاغ لها ،أنها عقدت مجموعة من الاجتماعات الماراطونية مع كل من رئيس مجلس الجهة الشرقية و رئيس جماعة امهاجر، وذلك منذ يوم 2020/06/24 ، وبعد التوصل مع مختلف الأطراف إلى اتفاقيات مبدئية، تكلل بصياغة نموذج العقد/الاتفاقية من أجل تمويل هذا المشروع إصدمت برفض رئيس الجماعة التوقيع .

وأضافت الجمعية ، الى أنها كانت تهدف الى " فك العزلة عن جماعة امهاجر" عن طريق فتح مجموعة من المسالك الطرقية بالجماعة بطول ست كيلومترات بميزانية تقدر بحوالي 240.000 درهم تؤديها الجمعية مناصفة مع مجلس الجهة .

وأشارت الجمعية الى أن السبب وراء تعثر إنجاز المشروع هو رفض رئيس جماعة امهاجر التوقيع لأسباب تتعلق بحساباته السياسية/الانتخابية الضيقة ، داعية والي الجهة و عامل الإقليم إلى التدخل العاجل والفوري وفتح تحقيق في الأسباب التي حالت دون تنفيذ المشروع.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح