جماهير الفتح تستنكر تقاعس مجلس جماعة الناظور في دعم النادي لتحقيق الصعود


ناظورسيتي

وجهت إلترا فري مان، المكونة من مناصري ومشجعي نادي فتح الناظور، رسالة قوية إلى مجلس بلدية الناظور عبر رفع شعار امام مقر الجماعة الحضرية يتضمن : "5 سنين ديال التخريب، الهدف ديالكم تعمروا الجيب "

الغرض من الفكرة أو الرسالة، حسب بلاغ المجموعة، هو وضع النقاط على الحروف في المرحلة التي يعيشها نادي الفتح الرياضي الناظوري اليوم، و التي تحتاج التصرف و الضغط على كل من هو مسؤول بمدينتنا لتحقيق مطالب الجمهور الرياضي.

وعبرت المجموعة عن استيائها العميق وشجبها لما وصلت إليه الرياضة بمدينة الناظور. فشل يتبعه فشل كما أن كل من يتولى المسؤولية بالمنطقة يتعهد من سبقه بأنه سيكمل المشوار و سيهمش قطاع الرياضة قبل أخذ المشعل منه وتولي زمام الأمور .

وأضافت المجموعة في بلاغها، أن منذ عقد إجتماع نهاية الأسبوع الماضي مع بعد ممثلي الفرق بالمدينة لم نر أي ملامح للتغيير لحد كتابة هاته الأسطر ولا أي دعم كان مادي أم معنوي لفريقنا الممثل الشرعي لإقليم الناظور على الصعيد الوطني، وبين العمل و الكلام خط فاصل بحجم سور الصين العظيم ، وبين الكلام و الفعل خلاصات و إشارات تظهر بالواضح من لديه غيرة على المنطقة ويريد تحقيق التغيير، و أيضا من يعمل لمصالحه الشخصية فقط.


ووجه مناصرو الفتح في بلاغهم أنهم لن يتقبلوا أعذارا فمن له رغبة في التغيير يجلب الحل لا التأجيل، ولا نؤمن بالكلام عبر مواقع التواصل الإجتماعي ولا الجرائد الإلكترونية بقدر ما نؤمن بالتغييرات الملموسة على صعيد الساحة

وناشدت المجوعة كل من عامل صاحب الجلالة، رئيس المجلس البلدي و رئيس المجلس الإقليمي و كذا فعاليات المدينة، المؤسسات الإقتصادية و المؤسسات المالية المحلية ... للإنخراط الفوري و الفعلي في مشروع الفريق و المساهمة لتحقيق الصعود للقسم الوطني الثاني، إضافة إلى تعجيل صرف منحة المجلس لسنة 2021، وإعادة التفكير في المنحة الممنوحة لفريق يقطع أزيد من 23ألف كم وينافس على الصعود و القيام بتدخلات فورية و عاجلة للرفع منها .

وطالبت المجموعة كذلك، تخصيص، منحة استثنائية لمساعدة و تحفيز الفريق لتحقيق الصعود للقسم الوطني الثاني، إضافة إلى العمل على القيام باستقطاب موارد مالية بديلة من مستشهرين وغير ذلك، وعدم التعويل على المنح لاستكمال المشروع، إلى جانب الشروع في تغيير عشب الملعب البلدي للمدينة الذي أصبح يصلح لكل شيء سوى ممارسة كرة القدم

وطالبت المجموعة العمل على جلب مشروع ملعب دولي يليق باسم المدينة بالموازاة مع المشاريع المنجزة لتساهم الرياضة للنهوض بالتنمية المحلية و البشرية من أجل الإقلاع نحو غد أفضل، وعبر أعضاء الإلترا أي عملية تدخل سياسي أو ركوب على المرحلة في الوقت الحالي، حيث نحن ضد أي طرف همه المصلحة الشخصية أو اشهار إسمه أو انتمائه عن طريق نادي الفتح الرياضي الناظوري.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح