جماعة تمسمان عاجزة عن إصلاح قناة للصرف الصحي والساكنة تحيى مع المياه القذرة والروائح النتنة منذ أسبوع


ناظورسيتي: متابعة

تعيش ساكنة بلدة كرونة التابعة لجماعة تمسمان ، منذ أسبوع وسط الروائح الكريهة والمياه العادمة جراء إنفجار قناة للصرف الصحي في الشارع الرئيسي للبلدة دون أن يتكلف مدبري الشأن العام المحلي بإصلاح القناة أو تعويضها.


وقال مواطنون في إتصالات هاتفية بناظورسيتي ، أن قناة للصرف الصحي إنفجرت منذ أسبوع وسط الشارع الرئيسي للبلدة ما تسبب في ظهور برك للمياه العادمة تنقلها عجلات السيارات الى مختلف أرجاء البلدة ، ما حول حياة قاطنيها الى جحيم نتيجة الروائحة الكريهة التي تتسل الى داخل منازلهم .

واضاف المتحدثون مع ناظورسيتي ، أن مدبري الشأن العام المحلي وعلى رأسهم رئيس جماعة تمسمان يمر من المكان بشكل شبه يومي ، إلا أنهم لم يتحملوا مسؤوليتهم عبر التدخل لإصلاح هذا المشكل الذي بدأ يتفاقم يوما بعد يوم بسبب الروائح الكريهة المنبعثة من المستنقعات القذرة التي خلفتها المياه العادمة التي تسيل دون توقف وسط الطريق الذي يمر منه المئات من السيارات والراجلين يوميا .

وتطالب الساكنة المحلية من الجهات المعنية إقليميا التدخل من أجل رفع هذا الضرر الذي تعاني منه الساكنة أمام صمت مدبري الشأن المحلي وعدم تحملهم مسؤوليتهم في إصلاح هذا المشكل الذي بات يأرق بال الساكنة خاصة وأن مثل هذه المياه قد تسبب أمراضا خطيرا للأشخاص المسنين والأطفال ناهيك عن ضرره الكبير على البيئة ومحيط عيش الساكنة
















تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح