المزيد من الأخبار





جريمة بشعة.. مقتل أربعيني كان متوجها لصلاة الجمعة وإصابة زوجته بجروح خطيرة


ناظور سيتي ـ متابعة

عرفت مدينة وجدة حادثة اعتداء خطيرة، راح ضحيتها أربعيني، فيما تم نقل زوجته إلى قسم الإنعاش في حالة خطيرة، وذلك على أثر اعتداء شنيع من طرف أحد الأشخاص بواسطة سكين من الحجم الكبير.

وقد كشفت مصادر إعلامية، أن الضحية لقي مصرعه، قبيل صلاة الجمعة بمدينة وجدة، فيما أصيبت زوجته بجروح خطيرة نقلت على إثرها إلى قسم الإنعاش على وجه السرعة.

وكشفت ذات المصادر أن الضحية كان متوجها نحو مسجد سلمان الفارسي بحي الرجاء في الله شرق مدينة وجدة لأداء صلاة الجمعة، قبل أن يعترض طريقه أحد الأشخاص كان على متن دراجة نارية.


وأوضحت المصادر، أن الجاني انهال على الضحية بالضرب بواسطة سكين ليصيبه بجروح خطيرة، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة بعين المكان، قبل أن يتوجه إلى بيت الضحية حيث وجد هناك زوجة الهالك ووجه لها طعنات في مناطق مختلفة من جسمها، نُقلت على إثرها إلى قسم الإنعاش بمستشفى الفارابي.

هذا، وتمكنت المصالح الأمنية من توقيف المشتبه فيه، وتم نقله نحو إحدى الدوائر الأمنية ليتم التحقيق معه حول هذا الفعل الإجرامي، ومعرفة حيثياته ودواعيه، كما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى.

ويشار إلى أنه قد اهتزت ساكنة حي هكو بوجدة الواقعة قرب الولي سيدي يحي، في وقت سابق من أكتوبر2020، على وقع جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها سيدة خمسينية، وذكرت مصادر إعلامية أن ابنة الضحية فوجئت بوالدتها وهي مضرجة في دمائها الناجمة عن إصابتها بسكين في أنحاء مختلفة من جسدها. ولم يعرف لحد الآن ما اذا كانت الجريمة مرتبطة بصراع عائلي أم لها أسباب أخرى.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح