NadorCity.Com
 


جدل بين المغرب والجزائر حول مهمة "روس" في الصحراء


جدل بين المغرب والجزائر حول مهمة "روس" في الصحراء
ناظورسيتي / العربية.نت


جددت الجزائر تأييدها لجهود المبعوث الأممي إلى الصحراء الغربية كريستوفر روس "الحثيثة"، في رد فعل سريع على انتقادات المغرب، الذي اتهمه "بالتحيز" وسحب منه الثقة.

وكانت الحكومة المغربية قررت الخميس "سحب الثقة" من روس، الذي تولى مهامه في يناير 2009 ووصفت قراراته بأنها "منحازة وغير متوازنة".

وذهبت بعض التحاليل الإخبارية في المغرب إلى القول بأن الحكومة المغربية كانت تنتظر حدوث تغير في الجزائر بعد الانتخابات البرلمانية التي جرت في العاشر من مايو الماضي، باتجاه صعود قوي أكثر قابلية للتعاون مع نظيرتها المغربية، غير أن ذلك لم يحدث.

ومن جهتها، عبرت الجزائر عن موقفها الداعم للمبعوث الأممي كريستوفر روس لعدة اعتبارات، لخصها الناطق باسم الخارجية الجزائرية، عمار بلاني، في قوله لوكالة الأنباء الفرنسية إن "الجزائر أيدت باستمرار الجهود الحثيثة التي يقوم بها السفير كريستوفر روس لمرافقة الطرفين، المغرب وجبهة البوليساريو، في البحث عن حل سياسي عادل ودائم ويحظى بموافقة الطرفين ويعطي حق تقرير المصير للشعب الصحراوي".

وجدد المتحدث الإشارة إلى التقرير الأخير للأمم المتحدة حول الصحراء الغربية المستعمرة الإسبانية السابقة التي ضمها المغرب في 1975، والذي كان وراء الموقف المغربي، بقوله إن "التحديات الحقيقية التي تطرح على مهمة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية، والتي شكلت خلفية التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة، تستحق بالتأكيد أن تدرس بهدوء وشجاعة في أفق تعزيز ولاية هذه المهمة بناء على القرار، الذي تبناه مجلس الأمن الدولي في 24 أبريل الماضي".

وفي هذا التقرير، الذي سبق تبني القرار الدولي الذي مدد سنة مهمة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية، جرى انتقاد بعض التصرفات المغربية حيال عمل القبعات الزرقاء في المنطقة. كما طلبت الأمم المتحدة من المغرب "تحسن وضع حقوق الإنسان" في الصحراء الغربية.

ويبدو أن هذه الانتقادات المتضمنة في التقرير الأممي هي التي سرعت أكثر بقرار المغرب سحب الثقة من المبعوث في الصحراء الغربية كريستوفر روس.




1.أرسلت من قبل wahib في 19/05/2012 15:39
كان مليلية منشأة الفينيقية والبونية في وقت لاحق تحت اسم Rusadir. أصبح في وقت لاحق جزءا من مقاطعة رومانية من موريتانيا Tingitana. كما مرت قرون، انها مرت المخرب والبيزنطية ويد الإسباني القوط الغربيين. التاريخ السياسي هي مماثلة لتلك المدن في منطقة الريف المغربي، وجنوب اسبانيا. مرت من خلال الأمازيغية حكم محلي،، البونية الفينيقية والرومانية والأموي، الإدريسية، المرابطين، الموحدين، المرينيين، ثم الحكام Wattasid. واس مليلية جزءا من مملكة فاس عندما الملوك الكاثوليك، الملكة إيزابيلا الأولى من قشتالة والملك فرديناند الثاني من أراغون مطلوب خوان ألونسو بيريز دي جوزمان، 3 دوق سيدونيا المدينة المنورة، إلى السيطرة على المدينة.

كان في الفتح من مليلية، دوق جلس Estopiñán بيدرو، الذي فتح تقريبا في المدينة من دون قتال في 1497، [4] بعد سنوات قليلة (1492) التحكم في قشتالة اتخذت المملكة بني نصر في غرناطة، آخر بقايا آل الأندلس. المهددة مباشرة مع مليلية كانت وكانت إعادة الاستيلاء 1694-1696 و 1774-1775 المحاصر. وقد عبر أحد ضابط إسباني، "ساعة في مليلية، من وجهة نظر من الجدارة، وتبلغ قيمتها أكثر من ثلاثين عاما وكان من خدمة لاسبانيا". [5] الاسبان الكثير من المتاعب شهدت أيضا مع القبائل المجاورة تحت الريف عبد الكريم الخطابي في 1920s في وقت مبكر.

وثبتت الحدود الحالية للإقليم الاسبانية حول القلعة من قبل معاهدات مع المغرب في عام 1859، 1860، 1861، و 1894. في أواخر القرن 19th، كما توسع النفوذ الاسباني، أصبح مليلية المركز الوحيد المعتمد من التجارة على ساحل تطوان الريف وبين الحدود الجزائرية. ارتفعت قيمة التبادل التجاري، وجلود الماعز، والبيض، وشمع العسل وكونها أهم الصادرات، والبضائع والقطن، والشاي والسكر، والشموع ويجري رئيس واردات.

في عام 1893، البربر ريف محاصرة مليلية، و 25،000 الرجال كان لابد من ارسال ضدهم.

في عام 1908 بدأت شركتان، تحت حماية Roghi، وهو زعيم حكم منطقة الريف ثم، والرصاص والتعدين والحديد بعد حوالي 20 كيلومترا من مليلية. بدأ خط سكة حديد لهذه الألغام. في تشرين الاول من العام ثار خدم هذا Roghi ضده وداهمت الألغام، التي ظلت مغلقة حتى يونيو 1909. بحلول شهر يوليو من العمال مرة أخرى تعرضت لهجوم وقتل عدد منهم. تلاه قتال شديد بين الاسبان ورجال القبائل و.


قام الإسبان السكن بالقرب من ساحل البحر الأبيض المتوسط، في MelillaIn عام 1910، التي قدمت الريف، إعادة تشغيل المناجم ويعمل ميناء في تشيكا مارس، ولكن القتال اندلع مرة أخرى في عام 1911. في عام 1921 البربر تحت قيادة عبد كريم لهزيمة قاسية لحقت الاسبانية (انظر معركة السنوي)، ولم تكن تهدئة حتى عام 1926، عندما لمحمية الاسبانية تمكن أخيرا من السيطرة على المنطقة مرة أخرى.

استخدم الجنرال فرانسيسكو فرانكو واحدة من الأسباب التاريخية لمدينة انطلاق التمرد التاريخية في عام 1936، وله تمثال - تمثال آخر من فرانكو في اسبانيا - ما زال يحتل مكانة بارزة.

في 6 تشرين الثاني 2007، زار الملك خوان كارلوس الأول والملكة صوفيا في المدينة، مما تسبب في مظاهرة ضخمة من الدعم. اثارت الزيارة احتجاجات من الحكومة المغربية أيضا. [6] وهذه هي المرة الأولى التي العاهل الاسباني قد زار مليلية منذ 80 عاما.

وقد أعلنت مليلية (وسبتة) ومسلم من عطلة عيد الأضحى أو عيد الأضحى، وعطلة رسمية في الدولة ابتداء من عام 2010. وهذه هي المرة الأولى مهرجان غير المسيحية الدينية

2.أرسلت من قبل مغربي في 19/05/2012 21:57
الصحراء المغربية يا كاتب المقال و ليست الصحراء الغربية

صحراء مغربية

3.أرسلت من قبل ريفي من فرانكفرت في 20/05/2012 00:01
يبدو أن ناظور سيتي هي بدورها تقدم خدمة مجانية لخصومنا الذين يتربصون بنا الدوائر ولهذا يجب أن تسموا الأشياء بأسماءها، فنحن بصدد الحديث عن الصحراء المغربية وليس الصحراء الغربية لكل ما للكلمة من مدلولات سياسية وقانونية في غاية الأهمية.












المزيد من الأخبار

الناظور

نافورة حديثة وسط ساحة الشبيبة والرياضية بالناظور تتعرض للتخريب وإتلاف تجهيزاتها

شاهدوا.. أساتذة التعاقد ينزلون لشوارع الناظور احتجاجا على المتابعات القضائية ودفاعا عن الإدماج

سائقو سيارات الأجرة بالناظور ينضمون للاتحاد المغربي للشغل

اعتقال قطيع أغنام ترعى في حديقة عمومية بالناظور.. وذبح إحداها لفائدة نزلاء الخيرية

عاجل.. العثور على جثة ستيني في الناظور بعد أزيد من أسبوعين منذ اختفائه

"فوضى" جثامين ضحايا كورونا تثير الجدل في الناظور.. وهذه أسباب تسلم عائلات موتاها وحرمان أخرى

تعزية لعائلة الموساوي في وفاة الحاجة تامعنانت