توقيف مهاجر مغربي تعرض لطلق ناري بعد اختطاف والدته


ناظورسيتي: نسيم الشريف

أوقفت شرطة منطقة "فيلسيبكي" بفلادرز، غرب بلجيكا، مهاجرا مغربيا، إثر الاشتباه بارتكابه لجريمة تتعلق باختطاف والدته قبل أسبوع، بسبب نزاع عائلي.

وكشفت سلطات المنطقة، ان الموقوف اختطف والدته على متن سيارة، بعد دخوله معها في نزاع عائلي، قبل أن يتعرض لإطلاق النار من طرف الشرطة الفرنسية.

وتم توقيف المعني بالأمر، في مستشفى "موسكرون" حيث كان يخضع للعلاج بعد إصابته بطلق ناري من طرف الشرطة في الحدود البلجيكية الفرنسية.

وأوضح المصدر نفسه، أن الموقوف قاوم الشرطة الفرنسية بمنطقة "توركوبنج" ورفض الانصياع لأوامرها لتفتيش سيارته أثناء اجتيازه للحدود البلجيكية، حيث حاول الفرار بواسطة سيارته التي لم تتوقف إلا بعد إطلاق النار عليه.

إلى ذلك، فقد دخلت السلطات الفرنسية على خط الواقعة، وطالبت من بلجيكا تسليمها الموقوف للتحقيق معه في واقعة إطلاق النار، في وقت فتحت فيه الشرطة البلجيكية بحثا مع المعني بالأمر حول ظروف وأسباب اختطاف والدته التي تم العثور عليه لدى أحد أقاربها بمنطقة مولنبيك.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح