المزيد من الأخبار






توقيف رئيس جماعة نظم مهرجانا حضره مئات الأشخاص إحتفالا بظفره بالرئاسة 


ناظورسيتي


أوردت مصادر إعلامية، أن عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسرية برشيد، اعتقلت نهاية الأسبوع المنصرم، رئيس جماعة أولاد عبو المنتخب مؤخرا، والمنتمي لحزب الإتحاد الاشتراكي، تحت تدبير الحراسة النظرية، بشبهة إقامة تجمع بدون ترخيص في ظل حالة الطوارئ الصحية، بعد تنظيمه "مهرجان للتبوريدة" بمناسبة ظفره برئاسة الجماعة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن رئيس الجماعة الموقوف، أشرف على تنظيم مهرجان احتفالي استعمل فيه وسائل ولوجستيك في ملكية الجماعة الترابية أولاد عبو، وتضمنت فقراته عروضا لفروسية "التبوريدة" ووصلات موسيقية شعبية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الرئيس المعتقل، عمد إلى إعداد منصة اعتلتها الفرق الموسيقية لتقديم وصلاتها، ونصب ما يفوق 10 خيام مؤثثة لاستقبال المدعوين والزوار من ساكنة الجماعة وخارجها.

وأشارت ذات المصادر إلى أن المهرجان غير المرخص استقبل ما يقارب 400 زائر، في خرق واضح لحالة الطوارئ الصحية والاحترازات المعمول بها للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح