توقيف القائد علال الذي اشتهر في فيديو بنت الكوميسير


ناظورسيتي: متابعة

أفادت منابر إعلامية وطنية، بأن قضية "بنت الكوميسير" التي أثارت الجدل خلال فترة خظر التجوال الليلي خلال شهر رمضان، مازالت تعرف تطورات جديدة، إذ تم خلال الأسبوع الجاري إصدار قرار من طرف السلطات المختصة يقضي بتوقيف القائد علال الذي ظهر خلال الفيديو، عن العمل.

وأشارت المصادر نفسها، أنه تقرر إيقاف قائد المقاطعة الرابعة بمدينة سطات، بناء على التحقيقات التي باشرتها المصالح المختصة، بعد تداول صفحات عديدة على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو "بنت الكوميسير" الذي أثار الجدل، بحيث تقرر مبدئيا إيقاف القائد المعني بالأمر في إنتظار إصدار قرار نهائي من طرف لجنة تأديب بوزارة الداخلية.

وتجدر الإشارة إلى أن المصالح الأمنية المختصة، باشرت تحقيقاتها، بأمر من النيابة العامة المختصة في سطات، بعدما تقدمت سيدة بشكاية لدى الأمن تتهم فيها شخصا مجهولا بالتشهير بها.


جدير بالذكر، أن القضية المعروفة ب "بنت الكومسير ديالنا"، والتي أثارت ضجة كبرى على الصعيد الوطني، عرفت منذ مدة تطورا جديدا بعدما قامت الفتاة "بنت الكومسير" التي كانت تقود السيارة، بتقديم شكاية لدى النيابة العامة، حيث تم زوال يوم الأربعاء 28 ابريل الماضي، الاستماع من طرف رجال الشرطة القضائية بسطات لصاحب الموقع الذي قام بتصوير الفيديو وبثه على المباشر.

وفي تصريح له أكد صاحب الموقع الإلكتروني أنه يستغرب من مقاصاته ووضع شكاية ضده، رغم انه كان يزاول عمله الصحفي، مبرزا انه كان يقوم منذ بداية الجائحة ينقل تدخلات السلطات العمومية خلال فرضها لحالة الطوارئ الصحية بمدينة سطات.

و تساءل الصحفي عن الجهة التي تعمل عن تحريك هذا الملف، حيث اعتبر ذلك استعدافا لحرية الصحافة بالمغرب، ومحاولة من اجل محاصرتها في عملها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح