تورط ناظوريين في شبكة لتزوير تأشيرات "شيتغن" يتزعمها موظفون بالقنصلية الإسبانية بالرباط


تورط ناظوريين في شبكة لتزوير تأشيرات "شيتغن" يتزعمها موظفون بالقنصلية الإسبانية بالرباط
ناظورسيتي - مواقع

تمكنت الشرطة القضائية من القبض على موظف جديد في القنصلية الإسبانية بدعوى تورطه في تزوير وثائق لتسهيل الحصول على التأشيرات الإسبانية للدخول إلى منطقة “شنغن”، أياما قليلة بعد سقوط موظفين إثر تحقيقات قادها الأمن الوطني.

وأكد المكتب الإعلامي الدبلوماسي التابع لوزارة الخارجية الاسباني أن الاعتقالات جاءت بعد تحقيقات حول تزوير وثائق “شينغن” من طرف موظفين يشتغلون في القنصلية الاسبانية.

وجاءت هذه الاعتقالات التي باشرتها مصالح الأمن بعد ما تفجرت فضيحة تزوير أوراق مالية ومستندات إدارية تطالب بها القنصليات الأوربية عادة كشرط للحصول على الفيزا، التي تسمح بزيارة 26 بلدا أوربيا .

وبحسب التحقيقات المسربة فإن لهذه الشبكة إمدادات في الناظور ، حيث ذكر أحد الموظفين الموجود رهن الإعتقال أن شخصين من الناظور ، كانا يقومان بدور الوساطة بين الراغبين في الحصول على التأشيرات ، وموظفي القنصلية الإسبانية ، وقد ذكرهم بالإسم ..

وكانت التحقيقات قد بدأت فعليا في شهر يناير الماضي، حيث شملت مراقبة المكالمات الهاتفية للموظفين المذكورين بإذن من النيابة العامة، كما تم رصد خيوط الشبكة.



1.أرسلت من قبل Anass في 16/04/2018 21:25 من المحمول
Barak man lakdob makyhaz 7ta chi wa7ad vesa antoma katgolo atzoir barka man atiham achkhas min nasji al khial dyalkom chwhtona o chohto nador

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

الشباك المضاد لهجمات "النيكرو" يبدد بعض المخاوف لدى الصيادين بعد وصوله ميناء الحسيمة

هجوم بواسطة سكين على حافلة بألمانيا يؤدي الى إصابة 14 شخصا

مهاجر مغربي يؤدي غرامة ثقلية بسبب قيادة سيارته من طرف صديقه

شاهدوا.. أجواء حفل تكريم الاعلامي عبد اللطيف بن يحيى بطنجة

ربورتاج.. انطلاق أشغال إعادة تأهيل وتهيئة حديثة "شارع 3 مارس" وسط الناظور

لأول مرة بإقليم الدريوش.. جمعية عين عمار تنظم المهرجان الأول لمغاربة العالم وتطلق مشاريع تنموية بالمنطقة

عصيد لناظورسيتي: "الحراك كان منتظرا" وبنحمزة: "معالجة ملف الريف تنموية" والوديع: سراح المعتقلين أولا