تهديدات بالقتل في حق أحد لاعبي المنتخب المغربي لكرة القدم


ناظورسيتي -مراسلة

فجّر زكرياء أبوخلال (20 سنة) وهو من أب ليبي وأم مغربية، لاعب المنتخب المغربي، مفاجأة "صادمة" بعدكما أكد أنه تلقى "تهديدات بالقتل" من مواطنين ليبيين عبر حساب "إنستغرام".

وقد تلقى أبو خلال هذه التهديدات، وفق ما وضّح، بعدما اختار أن يدافع عن ألوان المنتخب المغربي بدل ليبيا.

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قد توصلت، قبل أيام، بمراسلة من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” تتضمّن موافقته على الطلب الذي كانت الجامعة قد تقدمت به بشأن مشاركة اللاعب زكريا أبو خلال مع المنتخبات الوطنية المغربية.

واختار أبو خلال اللعب بقميص "الأسود"، بدل "الطواحين" الهولندية، تطبيقا للقرارات الأخيرة الخاصة بقانون اللاعب وتغيير جنسيته الرّياضية وفق الشروط التي حددها الاتحاد.

وكان زكرياء أبو خلال قد اختار اللعب للمنتخب المغربي، الذي وُلد ونشأ في هولندا، قد لعب في صفوف "فيليم 2، قبل أن ينتقل إلى نادي "أيندهوفن". ثم إلى أزد ألكمار، الذي وقع له عقدا يمتد حتى يونيو 2023.


وقال أبو خلال، في مقابلة مع القناة الرياضية “فوكس سبورتس” (النسخة الهولندية) إنه تلقى تهديدات عبر إنستغرام مباشرة بعد قراره اللعب لفائدة المغرب.

وأكد أن "مجانين" في ليبيا هدّدوني.. لقد شكّل قراري (اللعب للمغرب) ضربة قوية هناك.. لا يمكنكم أن تتخيلوا إلى أية درجة.. الأمر وصل إلى حد تهديدي بالقتل".

وتابع اللاعب الشاب والوافد الجديد على تشكيلة وحيد خاليلوزيتش أنه قرر إغلاق حسابه في إنستغرام بعد توصله بسيل من التهديدات.

ورفع المنتخب المغربي رصيده الى 10 نقط في صدارة الترتيب، بينما توقف رصيد منتخب إفريقيا الوسطى في ثلاث نقط في المركز الرابع.

ورفع المنتخب المغربي رصيده الى 10 نقط في صدارة الترتيب، بينما توقف رصيد منتخب إفريقيا الوسطى في ثلاث نقط في المركز الرابع.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح