تنوع المعروضات وجودتها تغري ساكنة الريف بالتبضع من الأسواق الأسبوعية المحلية


تنوع المعروضات وجودتها تغري ساكنة الريف بالتبضع من الأسواق الأسبوعية المحلية
توفيق بوعيشي

تعتبر الاسواق الاسبوعية بالريف احدى اهم اماكن التسوق لغالبية سكان المنطقة ، خاصة القاطنين بالمناطق القروية وشبه القروية لما توفره من فرصة كبيرة لاختيار اجود المنتوجات الفلاحية والزراعية وكذا تنوعها .

خميس تمسمان الذي ينعقد يومين في الاسبوع "الخميس والاحد" يعتبر احدى اهم هذه الاسواق الاسبوعية المنتشرة في مختلف اقاليم الريف ، يعرف حركة تجارية قوية وواسعة بسبب تنوع معروضاته وخدماته حيث نجد في ثنايا هذا السوق بالاضافة الى الخضروات واللحوم والاسماك نقطا لبيع التجهيزات المنزلية والانتاجية الخفيفة البسيطة وبضائع خاصة بالبوادي والقرى وكذا منتوجات الصناعة التقليدية والعصرية التي تعرض تبعا للفصول والمناسبات (أعياد.حفلات....)..

وبالرغم من انعقاد السوق مرتين في الاسبوع يومي الخميس والاحد، يبقى يوم الخميس اهم يوم في الاسبوع الذي يعرف فيه السوق رواجا كبيرا وحركة تجارية واسعة حيث غدا ولوج السوق يوم الخميس من طرف سكان المنطقة سلوكا اقتصاديا واجتماعيا لا مناص منه يجدد من خلاله انتمائه للمنطقة عبر اقتناء حاجياتها وابرام صفقات محلية معينة وعقد لقاءات الشاي قد تكون عائلية او ترويجية تفك العزلة والتهميش وتعزز التفاعل وصلة الروابط وذلك بتبادل الاراء والاخبار .

ناظورسيتي تنقل لكم هذه الصور التي تظهر تنوع المعروضات بالسوق الاسبوعي خميس تمسمان
































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح