NadorCity.Com
 






تمسمان.. أسلاك كهربائية متدلية تهدد المارة بالتجمع السكني "بني مليكشن" والجهات المعنية تتفرج


تمسمان.. أسلاك كهربائية متدلية تهدد المارة بالتجمع السكني "بني مليكشن" والجهات المعنية تتفرج
ناظورسيتي

يشتكي عدد من ساكنة التجمع السكني "بني مليكشن" التابع لجماعة تمسمان باقليم الدريوش ، من خطر الأسلاك الكهربائية المتدلية ، والتي تهدد حياة المارةخاصة الأطفال الصغار ، دون أدنى مراعاة لشروط السلامة ، مطالبين بسرعة إزالتها أو إصلاحها ضماناً لسلامتهم.

و رصدت عدسة احد ساكنة المنطقة هذه الأسلاك المتدلية بالصور ليبينوا مدى خطورتها على حياتهم، موضحين لـ "ناظورسيتي " أنها أصبحت خطرا حقيقيا يهدد بفتك أرواح المارة لقربها من سطح الارض وملامستها لجدران المنازل مما يصعب عليهم المرور من بعض الزقاق، متسائلين في الوقت ذاته عن سبب عدم تدخل الجهات المعنية لرفع هذا الخطر.

وذكر أحد المواطنين بأنهم قدموا شكايات الى المكتب الوطني للكهرباء دون ان يتخذوا اي اجراء حيال رفع تلك الاسلاك عن الارض وهي حتى الان على وضعها الحالي وقد ناشدت ساكنة المنطقة عبر "ناظورسيتي " بالتدخل العاجل لمعالجة الوضع حتى لا يحدث مالا يحمد عقباه .




1.أرسلت من قبل mohamed في 05/11/2017 09:44
il sont bon que encaisser les factures .ou ils les responsables ????????????????

2.أرسلت من قبل Said في 05/11/2017 10:59
To they responssibilty people Who's staying for such job and do no't care about child old people's live indeed they needs a hard punishment before something dangerous will happened to them.okay

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح













المزيد من الأخبار

الناظور

روبرتاج.. نفايات تحاصر بائي السمك بفرخانة والتجار يطالبون المسؤولين بالتدخل

شاهدوا... فنانون يقيمون الأعمال الفنية الرمضانية الناطقة بأمازيغية الريف

بالصور.. سلطات الناظور تقوم بتحرير الملك البحري وتهدم منازل وبراريك كان يستغلها إسبان بتشارنا

معهد جسر الأمانة بأنفرس يقيم حفل تكريم على شرف الحافظة لكتاب الله سناء رحموني

الشيخ نجيب الزروالي اخطاء في رمضان.. الخطأ الثاني عشر

شاهدوا.. هكذا يزور التجار منتجا مسموما ويقدمونه للزبناء على أنه سمك "الكلامار"

عبير براني: التجميل حرية فردية و لا أخشى الانتقادات