تكاليف المعيشة تسجل إرتفاعا بالحسيمة مقارنة بمدينتي طنجة وتطوان خلال غشت الماضي


تكاليف المعيشة تسجل إرتفاعا بالحسيمة مقارنة بمدينتي طنجة وتطوان خلال غشت الماضي
متابعة

سجلت تكاليف المعيشة اليومية، انخفاضا طفيفا، بكل من مدينتي طنجة وتطوان، خلال شهر غشت المنصرم، مقابل ارتفاع في مدينة الحسيمة، وفقا لبيانات رسمية.

وأظهرت البيانات المعلن عنها من طرف المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الجمعة، انخفاض اسعار المواد الاستهلاكية بنسبة 0.6 في المائة في مدينة طنجة، وبنسبة 0.4 في المائة بمدينة تطوان.

فيما عرفت تكاليف المعيشة، ارتفاعا لافتا في مدينة الحسيمة، بلغ حوالي 2 في المائة. تبعا للبيانات الواردة من طرف ذات الهيئة الرسمية المكلفة بالاحصاء.

وبشكل عام، انخفض التضخم السنوي في أسعار الغذاء إلى 1.1 بالمئة في غشت من 1.8 بالمئة في يوليوز، بينما تباطأ تضخم أسعار المنتجات غير الغذائية إلى 1.9 بالمئة من اثنين بالمئة.

وتراجع تضخم أسعار السلع والخدمات المتنوعة إلى 6.5 بالمئة في غشت من 6.7 بالمئة في الشهر السابق، بينما ظلت أسعار الاتصالات مستقرة عند 0.3 بالمئة.

وعلى أساس شهري، انخفض مؤشر أسعار المستهلكين إلى 0.1 بالمئة في أغسطس آب من 0.9 بالمئة في يوليو تموز، حيث انخفض تضخم أسعار الغذاء إلى 0.2 بالمئة من 2.2 بالمئة.

وتوقعت المندوبية ارتفاع التضخم السنوي في المغرب إلى 1.7 بالمئة في 2018 من 0.8 بالمئة في 2017 وأن يتباطأ بعد ذلك إلى 1.3 بالمئة في 2019.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح