تقارير إخبارية: فرنسا إستغلت حالة الطوارئ لغلق عدد كبير من المساجد وإعتقال المئات من المواطنين‎


تقارير إخبارية: فرنسا إستغلت حالة الطوارئ لغلق عدد كبير من المساجد وإعتقال المئات من المواطنين‎
ناظورسيتي:شفيق الزروالي

قالت تقارير إعلامية أن السلطات الفرنسية إستغلت حالة الطوارئ التي أعلنتها عقب هجمات باريس الارهابية لتشن أكثر من 2700 عملية مداهمة، و إغلاق عدد من المساجد وكذا إعتقال المئات من المواطنين عدد كبير منهم مغاربة .

وأشارت صحيف”نيويورك تايمز” الأميركية إلى أن حالة الطوارئ منحت الشرطة الفرنسية – بدعم من البرلمان – سلطات وصلاحيات غير عادية؛ مكنت الشرطة من شن عمليات بحث ومداهمات دون الحاجة للحصول على إذن، شملت عشرات المنازل واعتقلت المئات من الأشخاص وأغلقت مساجد وغرفا مخصصة للصلاة.

وأضافت الصحيفة، أن استخدام مثل هذه التكتيكات تسبب في زيادة التوترات بين الحكومة والمجتمعات المسلمة في فرنسا.

وذكرت الصحيفة أن ما لا يقل عن 20 شكوى قدمت ضد الحكومة، ويشتكي قادة المسلمين في فرنسا من أن أساليب الشرطة مفرطة، وتستهدف المسلمين بشكل غير منصف


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح