تعليمات صارمة لزجر مخالفات الغش في أسواق الناظور


تعليمات صارمة لزجر مخالفات الغش في أسواق الناظور
ناظورسيتي: متابعة

شرعت لجان المراقبة التابعة لعمالة إقليم الناظور، في مراقبتها لنشاط الأسواق والمحلات التجارية، وذلك من أجل زجر جميع المخالفات التي تضر بمصلحة المستهلك، وذلك تنفيذا لتعليمات عامل الإقليم السيد علي خليل.

ويأتي هذا في وقت سجلت فيه عمالة إقليم الناظور، وفرة في عرض المواد الغذائية ستلبي حاجيات المواطنين خلال شهر رمضان بشكل واسع، مع وجود استقرارا في اثمان المنتجات بفضل التساقطات المطرية باستثناء ارتفاع طفيف في أسعار الزيوت الغذائية واللحوم البيضاء والبيض.

وقررت عمالة الإقليم، في إطار حمايتها للقدرة الشرائية للمواطن وضمان جودة وصحة المواد المعروضة ومحاربة جميع أشكال الغش والاحتكار والمضاربة، تشكيل لجان إقليمية على مستوى الباشوات واخرى محلية على صعيد كل قيادة تضم مختلف المتدخلين المعنيين للسهر على مراقبة وردع المخالفين للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل.
و
وقد تم إحداث خلية على مستوى العمالة لاستقبال وتلقي شكايات المواطنين والتجار وجمعيات حماية المستهلك عبر خط هاتفي مخصص لهذا الشأن للتبليغ عن كل مخالفة من شأنها أن تشكل ضررا للمستهلك من حيث جودة وسلامة المنتجات وسعرها وغيرها من المخالفات ذات الصلة.



وباشرت اللجان المذكورة أعمالها بصورة استباقية قبل حلول شهر رمضان الأبرك لضمان تموين سلس وجيد للسوق.

وتأتي هذه التدابير، في اطار الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان الكريم لسنة 2021، في أحسن الظروف، وبناء على خلاصات اجتماع تنسيقي ترأسه عامل إقليم الناظور، بحضور مصالح الدرك الملكي والأمن الوطني والمديرية الجهوية للجمارك والقيادة الإقليمية للقوات المساعدة والقيادة الاقليمية للوقاية المدنية فضلا عن كافة باشاوات مدن الإقليم ورؤساء الدوائر ومديري ومندوبي المصالح الخارجية المعنية.

وأكد عامل الإقليم، خلال الاجتماع، على الأهمية التي توليها حكومة صاحب الجلالة لهذه المناسبة عبر اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير اللازمة لضمان تموين جيد للسوق بمختلف المواد الغذائية الأساسية التي يكثر عليها الطلب خلال هذا الشهر الكريم ومراقبة جودة المواد المعروضة وحماية صحة المستهلك والحافظ على القدرة الشرائية للمواطن.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح