تعزية ومواساة في وفاة والدة البروفيسور ورئيس مصلحة الأطفال بالمستشفى الجامعي مصطفى حيدة


تعزية

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقت أسرة ناظورسيتي نبأ وفاة والدة البروفيسور سليل إقليم الناظور، مصطفى حيدة، رئيس مصلحة الأطفال بالمركز الإستشفائي الحسن الثاني بفاس.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم أسرة ناظورسيتي بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى البروفيسور مصطفى حيدة ومن خلاله إلى كافة أفراد أسرة الفقيدة، التي ستورى الثرى يوم غد بعد صلاة الظهر بمقبرة إعلاطن ضواحي مدينة ازغنغان.

سائلين المولى عز وجل أن يلهمهم جميل الصبر والسلوان، ويتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته، ويكرمها بفضائل الآية الكريمة "يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ، ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً، فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي."

انَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح