تعزية في وفاة الفقيد الحاج بومدين بن جيلالي


تعزية في وفاة الفقيد الحاج بومدين بن جيلالي
الشرادي محمد – بروكسيل -

بِسْم الله الرحمان الرحيم،كل نفس ذائقة الموت،و إنما توفون أجوركم يوم القيامة،فمن زحزح عن النار و أدخل الجنة فقد فاز،و ما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور،صدق الله العظيم.

إنتقل إلى رحمة الله تعالى الواسعة يوم الجمعة 25 أكتوبر 2019 بالديار البلجيكية الفقيد العزيز الحاج بومدين بن جيلالي أحد أبناء إقليم الناظور البررة الذين كانت لهم غيرة كبيرة على إقليمهم و وطنهم.

الفقيد الراحل كان يحظى قيد حياته بإحترام و تقدير كبيرين من لدن الجميع لأخلاقه العالية و حسن معاملته مع الجميع و تواضعه الكبير،سواء خلال مزاولته لوظيفته كقائد و مدير ديوان أحد العمال السابقين بإقليم الناظور.

صلاة الجنازة على الفقيد الراحل الحاج بومدين بن جيلالي تمت يومه السبت 26 أكتوبر 2019 بعد صلاة الظهر بمسجد النصر بمدينة فيلفورد البلجيكية،على أن يتم نقل جثمانه الطاهر لمدينة الناظور يوم الثلاثاء 29 أكتوبر 2019 لدفنه رحمه الله.

أمام هذا المصاب الجلل لا يسعنا إلا أن نرفع أكف الضراعة للعلي القدير أن يرحم الفقيد رحمة واسعة و يسكنه فسيح الجنان مع الصديقين و الشهداء و حسن أولئك رفيقا.

كما نتقدم بكل مشاعر العزاء لأسرته الكريمة ممثلة في أنجاله الكرام السادة عبد المالك،عز الدين،عبد الله،الجيلالي،محمد،عبد الحفيظ،و نجلتيه الكريمتين نادية،مريم،و أحفاده و حفيداته و أصهاره و باقي أفراد أسرته الكريمة،سائلين الله عز و جل أن يزيدهم صبراً و ثباتا و أن يؤجرهم في مصيبتهم و يلهمهم جميل الصبر و السلوان.

بِسْم الله الرحمان الرحيم،كل من عليها فان،و يبقى وجه ربك ذو الجلال و الإكرام،صدق الله العظيم.

إنا لله و إنا إليه راجعون.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح