NadorCity.Com
 


تعزية إلى عائلة شوقي




1.أرسلت من قبل NA في 01/08/2010 23:54
انا لله وانا اليه راجعون

2.أرسلت من قبل إن لله وإن إليه راجعون في 02/08/2010 01:02
إن لله وإن إليه راجعون

3.أرسلت من قبل Hassan Almane في 02/08/2010 01:21
allah yarhamha , allah yaj3elha min ahl aljanaa

4.أرسلت من قبل elmarsi abdelmalik في 02/08/2010 12:50
Agi chaouki,

allah iadaam al ajar,assabre,.assabre

ina li lah ina ilayhi rajioune

Depuis plus de 28 annee je n ai pas veux votre visage.

Abdelmalik elmarsi
Amsterdam

5.أرسلت من قبل karabila mimoun في 02/08/2010 13:21
salam akh mon3im okadimo ta3ziyati ila okhtika wa atamana an yodkhilaha lah ila janatih wa yo3ti laho lakom a sabra ina lilah wa ina ilayhi laraji3on

6.أرسلت من قبل abdeslam rifi perpignan france في 02/08/2010 13:48
ta3azina ya ajhi almohtaram inak rajol tayib kama nara f nadorcity merci citynador

7.أرسلت من قبل nadori في 02/08/2010 16:52
ان لله و ان اليه راجعوان

8.أرسلت من قبل saleh koubaa (bcn) في 02/08/2010 23:03
إنا لله وإنا إليه راجعون



9.أرسلت من قبل Salah Isaghoine. في 03/08/2010 01:11
Abdelmonim,Karim,abdelkader,elhaj.Allah jaadam elajer,ina lilahi waina ilayhi rajioun.el baraka fikom inani ohibokom katiren walahi eladim.Wassalaam.

10.أرسلت من قبل abdeslam في 03/08/2010 17:47
ina li allah wa ina ilayh raji3on ta3aziya li osrat alfakida

11.أرسلت من قبل thachabdant في 04/08/2010 00:48
nos condoleances les plus sinccccccccéres de notre famille

12.أرسلت من قبل hamza في 04/08/2010 23:02
enna lillahi waina ilayhi raj3on












المزيد من الأخبار

الناظور

جمعية "ماسينيسا" تواصل تأطير شابات أزغنغان في موضوع التمكين السياسي ودعم المشاركة الديمقراطية للمرأة

التحاليل المخبرية تؤكد إصابة عون سلطة وموظفين بباشوية سلوان

الشرادي يوضح بخصوص سحب جماعة الناظور لرخصة بناء عمارة سكنية منها

خفر السواحل الإسباني "ينقذ" حراكة بينهم نشطاء في حراك الريف

الناظور يسجل حالة وفاة بكورونا ويتصدر أقاليم جهة الشرق في عدد الإصابات خلال 24 ساعة الماضية

والدة شخص أصيب برصاص الشرطة تطالب من الحموشي إنصاف ابنها

هيئة حقوقية تكشف تفاصيل إطلاق النار على شخص بزايو وتعلن لجوءها إلى القضاء لمتابعة الشرطة