تراجع تدفقات الاستثمارات الأجنبية نحو المغرب خلال 2020 بـ20 في المائة


تراجع تدفقات الاستثمارات الأجنبية نحو المغرب خلال 2020 بـ20 في المائة
ناظورسيتي -متابعة

تراجع التدفق الصّافي للاستثمارات الأجنبية المباشرة صوب المغرب، بحسب ما أفاد به مكتب الصرف، بما يقارب الخمُس مقارنة بالسنة الماضية.

وأعلن مكتب الصرف، اليوم الثلاثاء، أن تدفق الاستثمارات بلغ 13,83 مليار درهم برسم الشهور الـ11 الأولى من عام 2020.

ويمثل ذلك، وفق المصدر نفسه، تراجعا بنسبة 20 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من 2019 .

وأفاد المكتب، في نشرته المتعلقة بمؤشّرات المبادلات الخارجية برسم نونبر الماضي، بأن الحصيلة المذكورة تُعزى إلى انخفاض مداخيل الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وقد تراجعت مداخيل هذه الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وفق المكتب، بنسبة 23,1 في المائة، بعدما لم تتجاوز 23,8 مليار درهم.


كما تراجع التدفّق الصافي للاستثمارات المغربية المباشرة صوب الخارج بأزيد من 4,65 ملايير درهم.

وبلغت هذه الاستثمارات، حتى متم نونبر الماضي، بحسب مكتب الصرف، ما يناهز 6,8 مليارات درهم، ما يمصّل تراجعا بنسبة 31,8 في المائة.

وبدورها، لم تتجاوز عائدات الأسفار 30,81 مليار درهم حتى متم نونبر الماضي، كما سجلت النفقات تراجعا بنسبة 50,4 في المائة، بمداخيل ناهزت 9,56 ملايير درهم.

في المقابل، سجّلت التحويلات المالية للمغاربة المقيمين بالخارج خلال الفترة ذاتها زيادة بنسبة 3,9 في المائة، بعدما بلغت 61,91 مليار درهم.

ورغم الأزمة الناتجة عن تأثيرات "أزمة كورونا" لم تتراجع تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج سوى بنسبة ضئيلة لم تتجاوز نسبتها 3 في المائة، فيما سجّلت هذه التحويلات زيادات "مفاجئة" منذ يوليوز الماضي. وخالفت هذه التحويلات كل التوقعات والاحتمالات، من منطلق أن التحويلات ترتهن في العادة إلى عاملين بنيويين أساسيين هما النمو الاقتصادي العالمي وارتفاع أعداد أفراد مغاربة العالم.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح