تجار باب الرحمة المتضررون من عملية الانتقال إلى سوق عاريض يعقدون جمعهم العام


ناظورسيتي: متابعة

نحت إشراف اكل من محمد الحساني و محمد بولعيون و محمد الصبابي، بصفتهم اعضاء الاتحاد لجهوي للمنظمة الديمقراطية للشغل ،عقد المكتب المحلي لتجار باب الرحمة جمعا عاما لفئة المتضررين من عملية الانتقال من سوق باب الرحمة إلى سوق عاريض الجديد صباح يوم الأحد 23 دجنبر الداري بالمقر الجهوي.

وتطرق فيه الحضور إلى مشكل المتضررين من التوزيع الغير العادل والاقصاء الظالم الذي لحقهم في قوتهم اليومي، من اجل انشاء سوق لبيع الملابس المستعملة بحي عاريض.

وقد تدارس الجمع الطرق التفاوضية و كذا الأشكال النضالية لتحقيق مطالبهم، كما طالبوا السلطة الإقليمية بالاستجابة لما توصلت اليه خلال اللقاءات السابقة معهم والتي كانت قاب قوسين او أدنى لطي هذا الملف لولا الجائحة التي انضبط فيها هؤلاء التجار لقانون الطوارئ الصادر عن عامل اقليم الناظور .

ففي الوقت الراهن و مع هذا الإنفراج الطفيف يعود التجار المتضررين للمطالبة بتحقيق ما سبق ان توصلوا اليه محتفظين بحقهم في اتخاذ ما يرونه مناسبا وبالطرق المشروعة لبلوغ هدفهم المنشود و المتمثل في ضرورة استفادتهم من أماكن أسوة بأخوانهم التجار .












تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح