تأهب أمني وشروط صارمة لدخول مليلية مع اقتراب موعد "فيريا 2018"


ناظورسيتي: نسيم الشريف

يرتقب ان تنطلق في مدينة مليلية المحتلة، يوم الاثنين المقبل، 2 شتنبر، فعاليات أسبوع الملاهي "فيريا 2018"، على ان تستمر إلى غاية التاسع من الشهر نفسه، وقد رافق عملية تركيب الألعاب والمعارض في الساحة الكبرى للثغر المحتل تأهب أمني غير مسبوق تحسبا لتسلل "الحراكة" إلى الشاحنات القادمة من الجنوب الاسباني.

وشددت شرطة المدينة و عناصر الحرس المدني معززة بالكلاب المدربة و تجهيزات أمنية هامة حراستها على الشوارع المؤدية إلى الساحة التي ستحتضن فعاليات "أسبوع الملاهي 2018"
بالثغر المحتل في وقت تستعد فيه شرطة الحدود لفرض شروط صارمة على المغاربة الراغبين في دخول الثغر المحتل الأسبوع المقبل.

وكانت السلطات الاسبانية في الثغر المحتل، اوقفت العام الماضي 295 مهاجرا أغلبهم من القاصرين المغاربة كانوا بصدد التسلل إلى عربات نقل عتاد "مدينة الملاهي" إلى ألميريا ومالقا وموتريل.

وحسب ما أكدته مصادر محلية، فإن شرطة الحدود معبر بببني انصار ستمنع أي مواطن مغربي يرغب في دخول الثغر المحتل إذا لم يكن يتوفر على قدر من المال يتجاوز 50 يورو، في حين سيتم إبعاد و حرمان أي شخص مشكوك في أمره من الدخول.

كما قررت السلطات الإسبانية ايضا، إغلاق معبر بني انصار الحدودي في وجه جميع ممتهني التجارة او التهريب المعيشي ابتداء من غد السبت 1 شتنبر، وذلك لضمان نظام مرور امن وسلس من وإلى المدينة المحتلة.

ويعرف الثغر المحتل ارتفاع نسبة الوافدين عليه مع حلول أسبوع الملاهي كل سنة، ما يساهم بشكل كبير في الرفع من المعاملات المالية والرفع من نسبة الرواج التجاري بالمدينة، ما يجعل سلطات هذه الأخيرة تحرص نهاية كل صيف على تنظيم هذه المحطة الترفيهية رغبة منها في كسب المزيد من الأرباح.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية