تأشيرة شينغن.. القنصليات الأوروبية تشرع في معالجة ملفات طالبي الفيزا


متابعة

أكدت سفارات أوربية في المغرب أنها اعتمدت، عقب توقيفها جميع عمليات استقبال طلبات وإصدار تأشيرات شينغن بسبب فيروس كورونا، تسهيلات جديدة تخصّ الأشخاص الحاصلين على تأشيراتهم قبل الإغلاق التام للأجواء ولم يستفيدوا منها.

وكانت قنصليات  في مدن مغربية عديدة قد راسلت مواطنين حصلوا على تأشيرات شينغن لكنهم لم يستطيعوا السفر بعد تفشي كورونا وإغلاق الأجواء، وبالتالي لم يستفيدوا من هذه التأشيرات.


وفي هذا السياق، أكدت عدة قنصليات فرنسية، ومنها قنصليتها في مراكش، أن بإمكان المعنيين بالأمر الاستفادة من تسهيلات ومن "تخفيف" تدابير استخراج تأشيراتهم بعد الرفع المرتقب للحجر الصحي،

بما فيها حجز الفندق والطائرة والتأمين، لكنها لم تشر إلى إمكان إلغاء رسوم الفيزا، التي بلغت 800 درهم.

في المقابل، دعت سفارات بلدان أخرى، منها سفارة هولندا، مَن لم يستفيدوا من تأشيراتهم، التقدّم مجددا بالوثائق كاملة، ما أثار "غضب" كثير من المغاربة

وبالنسبة لأصحاب ملفات الفيزا التي لم يكن القناصلة قادرين على الشروع في معالجتها، فإن القنصليات قامت بإعادة الملفات لأصحابها، بالنسبة لطلبات التأشيرة قصيرة المدة، ومعها جواز السفر لا يحمل أي ختم.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح