المزيد من الأخبار






بيع المخدرات بالعلالي داخل مؤسسة تعليمية بالناظور والآباء والساكنة يستغيثون


ناظورسيتي: متابعة

أصدرت جمعية آباء و أمهات و أولياء تلاميذ إعدادية الريف الثانوية بإحدادن (جماعةإحدادن إقليم الناظور)، يعري واقع ما يحدث في محيط هذه المؤسسة التربوية من حركية لمشبوهين وتجمعات لغرباء بغرض ترويج الممنوعات وسط التلميذات والتلاميذ.

وقال الآباء في بيانهم أنهم راسلوا الجهات المختصة بهذا الخصوص للتدخل قبل فوات الأوان، قبل أن تمضي الأمور للتطور، وتستفحل ظاهرة بيع المخدرات وصولا إلى داخل أسوار هذه المؤسسة التعليمية.

وأورد رئيس الجمعية، أن "بزناسة" استغلوا تلاميذ لتحويلهم لباعة للممنوعات داخل المؤسسة، فقد سجلت الجمعية ضبط الإدارة أحد التلاميذ وهو بصدد بيع المخدرات لزميل له بجناح المرافق الصحية،ما جعل الأمهات والآباء يستغيثون ويدقون ناقوس الخطر، الخطر المحدق بالتلاميذ وصحتهم.


واعتلت الشكوى بيان الجمعية المعنية معلنة عن مطالبتها الجهات المعنية بعمالة الناظور الإلتفات إلى الخطر المحدق بفلذات الكبد من أبناء المواطنين بجماعة إحدادن.

واشتكى عدد من ساكنة جماعة إحدادن آيت بويغمارن الغربية انتشار باعة المخدرات في نقط منتشرة في شتى الأحياء منذ سنوات في سيبة لم يتم الحد منها منذ عقود ..

جدير بالذكر أنه وقبل أسبوعين من الآن تمكنت السلطات المحلية ببوعرك، من إلقاء القبض على شخص يشتبه في كونه "كراب" يبيع الخمور قرب مدرسة ابتدائية ومؤسسة ثانوية إعدادية بتراب الجماعة.

هذا، وأوردت مصادر مطلعة منتصف هذا الشهر، ان العملية تمت في وقت مبكر من صباح الخميس سادس عشر فبراير الجاري، حيث تم عتقال مروج الخمور بسكتور حسان بالقرب من اعدادية و مدرسة ابتدائية، على يد قائد قيادة بوعرك الذي كان مرفوقا بعناصر من القوات المساعدة.

ومافتئت أصوات تنادي بالتكريس لدور مراكز وسريات الدرك ببعض الجماعات بالناظور، في محاربة الجريمة، والإتجار بالبشر والمخدرات، والهجرة غير النظامية، والحد منها.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح