بوعشرين يتبرع لصندوق "كورونا" ويدعو للإفراج عن الصحافيين ومعتقلي الريف


بوعشرين يتبرع لصندوق "كورونا" ويدعو للإفراج عن الصحافيين ومعتقلي الريف
سارة الطالبي


أعلن الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس يومية “أخبار اليوم” وموقع “اليوم 24” عن تبرعة لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا.

وقال عبد المولى المروري، محامي توفيق بوعشرين في بلاغ له أصدره اليوم الجمعة، عقب زيارته له، إن بوعشرين عبر عن أسفه وألمه لما ألم بالبلاد من جائحة، ويسأل الله لهذا الوطن ولسائر الشعب المغربي وعموم الإنسانية السلامة واللطف.

وثمن بوعشرين كل مجهودات الدولة الحكيمة والسريعة الرامية إلى محاصرة الوباء وحماية صحة وأرواح المواطنين، والتقليل من خطره والتخفيف من تداعياته، معربا عن تضامنه في هذه المحنة بتخصيص مبلغ 10000 درهم كتبرع في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا.

وبهذه المناسبة، دعا بوعشرين كلا من رئيس الحكومة ووزيره في وزارة الاتصال الإفراج عن الدعم المخصص لمقاولة “أخبار اليوم” و”اليوم 24″ الذي تأخر بدون مبرر معقول، وذلك لمنع انهيار المؤسسة الإعلامية والحفاظ على أجور الصحافيين والعاملين بها، وحماية لأسره وعوائلهم، خصوصا في هذه الظروف الصعبة على الوطن والمواطنين والمقاولات.

وعبر بوعشرين عن متمنياته بأن تشكل هذه اللحظات الصعبة على الجميع فرصة لإطلاق مشروع جديد للمصالحة كفيل بالإفراج عن كل معتقلي الصحافة والرأي ونشطاء حراك الريف، وذلك لتضميد جراح الأسر المكلومة والرأي العام الذي ينتظر انفراجا عاما في سياسة البلاد، وما ذلك على حكماء هذه البلاد ببعيد.
ووجه بوعشرين دعوة جميع المواطنين إلى الامتثال والانضباط لكل الإجراءات الاحترازية والاحتياطية التي تتخذها الدولة حفاظا على الصحة العامة وحماية المواطنين، وأخذ الأمر بالجدية والحزم الضروريين.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح