بوصوف: مغاربة العالم يواجهون الجائحة على جبهتين.. ومطلب تمثيلهم بالبرلمان مشروع


هشام بوعلي

كشف الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف أنّ المغاربة بالخارج يواجهون "كورونا" على جبهتين؛ على مستوى المجتمعات التي تعيش بها في الخارج، وعلى جبهة وطنها الأم، حيث تابعت الحالة الوبائية بالمغرب، وقامت بمجموعة من المبادرات لمساعدة أسرها ووطنها على الرغم من الظروف الصعبة التي كانت تمرّ منها.

وبخصوص المعطيات المتعلّقة بوفيات مغاربة الخارج بـ"كورونا، أوضح بوصوف في حوار مع موقع القناة الثانية أنه "ليس هناك رقماً رسمياً، لكنها جاوزت الألف، مشيراً أن نسبة كبيرة منها سجّلت بالعاصمة البلجيكية بروكسيل، نظراً لتمركز جالية كبيرة بها، ودعا في نفس السياق المواطنين المغاربة بالداخل والخارج باحترام إرشادات السلطات الصحية والتدابير الاحترازية المعلن عنها.

وحول النقاش الدائر حول تخصيص تمثيلية للجالية المغربية بالبرلمان، أكّد بوصوف أنّ هذا مطلب مشروع يرفعه المجلس منذ إقرار دستور 2011، مورداً أنّ هذا مطلب قانوني ودستوري ينبغي تفعيله والعمل على تحقيقه، بعيداً عن أي مزايدات سياسية، بل بنقاش رصين وهادئ، وبتوافق يحفظ مصالح الجالية والبلاد.

وحول ظاهرة القاصرين المغاربة بمجموعة من الدول الأوروبية، كشف المتحدّث أنّ هذا الموضوع خصّص له المجلس نقاشاً كبيراً غير أنه يتداخل فيه القانوني بالحقوقي مما يجعله معقّداً، حيث شدّد على ضرورة القيام بمجهودات من أجل صون حقوقهم التي تكفلها القوانين الدولية ببلدان إقامتهم، وفتح مفاوضات مع الدول المعنية للخروج بحلول يحفظ كرامة ومستقبل هؤلاء الأطفال.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح