بودهن من الناظور: الجائحة كشفت عورة سياسات الحكومة الفاشلة والباطرونا تستغل كورونا لإقصاء العمال


ح. الرامي
م. العبوسي

قال عبد الواحد بودهن، عضو المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل، إن نقابته عقدت أخيرا، إجتماعا افتراضيا، خصصته لمدارسة مستجدات الساحة الوطنية والدولية، في ضوء جائحة كورونا وتداعياتها، وعلاقة بمخرجات اللقاء الافتراضي لرئيس الحكومة مع بعض المركزيات النقابية، في أفق رفع حالة الطوارئ والحجر الصحي.

وأضاف بودهن، أن النقابة لامست أن الحكومة الحالية بقيادة الحزب الأغلبي وفي نسختيه، ضعيفة وفاشلة في سياستها اللاشعبية واللااجتماعية، موضحا أن "وباء كورونا كشف عورة سياسات هذه الحكومة، لأنها لم تقدم أي شيء ولم تسن أي سياسة من شأنها إخراج المغاربة بسلام، لو لا تدخل جلالة الملك في الوقت المناسب".


وأوضح المتحدث، أن المغرب مله مثل باقي دول العالم، يعيش أزمة اقتصادية بسبب الجائحة، ولكي يتخطى هذا الأزمة بجب أن تكون السيولة المالية متوفرة لأجل إنعاش الاقتصاد الوطني، لكونه يعيش حاليا حالة احتضار"، ومع ذلك، يسترسل بودهن "إن المؤسسات الدستورية والسلطة التنفيذية لا تزال مكتوفة الأيدي".

وأكد بودهن أن نقابته، ارتأت طرح مجموعة من المطالب والمقتراحات للخروج من الأزمة الاقتصادية التي تعيشها البلاد بسبب الجائحة، مردفا أن الحكومة تمد يدها إلى النقابة الوحيدة التابعة لـ"الباطرونا" في محاولة لاستغلال الجائحة لفرض مخرج "التقاعد النسبي" لإقصاء العمال ورميهم إلى الشارع لمواجهة مصيرهم.













تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح