NadorCity.Com
 






بوادر أزمة جديدة بين المغرب وإسبانيا بسبب "جزر" الحسيمة


بوادر أزمة جديدة بين المغرب وإسبانيا بسبب "جزر" الحسيمة
ناظورسيتي | متابعة

أوردت منابر إعلامية وطنية أن أزمة جديدة بين المغرب وإسبانيا تطل من جزر الحسيمة، بعدما شرع الجيش الإسباني في أشغال بناء مرافق فوق جزيرتي "لاتييرا" و"مار" قبالة سواحل مدينة الحسيمة، وهما الجزيرتان اللتان تحتلهما إسبانيا سنة 1559، وتنص الأعراف بين البلدين على الحفاظ على الوضع القائم فيهما.

ووفق الخبر ذاته فإن الجيش الإسباني قام بنقل مواد للبناء بين صخرة الحسيمة "النكور" وجزيرتي "مار" و "لاتييرا"، وهي ثلاث صخور تعرف بـ "جزر الحسيمة" تحتلها إسبانيا، وأن المؤسسة العسكرية الإسبانية أقامت خيمتين عسكريتين في الجزيرتين.



1.أرسلت من قبل مريم في 23/09/2017 11:28 من المحمول
اللهم في الاحتلال الاسباني ولا العروبي المنافق لوكانت هذه الجزر للعروبي لوضع فيها فنادق الفساد والملاهي الليلية والزنا والخمر والقمار هذا مايفعله الاعراب اشد نفاقا وكفرا

2.أرسلت من قبل Hakim barcelona في 23/09/2017 13:29 من المحمول
اسبانيا تحتل.. و المغرب العروبي العلوي يحتل كذلك... هذه ارض الأمازيغ ..
.. هذه ارض الريف..

3.أرسلت من قبل ilyas في 23/09/2017 16:03
ينبغي على السكان الحسيمة القيام بتحرير الجزر في ظل عجز الحكومة

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

دورة تكوينية لفائدة المقبلين على اجتياز مباراة المنتدبين القضائيين بكلية سلوان

شقق فاخرة وعصرية بأثمنة جد مناسبة وبموقع إستراتيجي بالناظور عند رياض الأندلس

فريق شباب الريف الناظوري لكرة السلة ينهزم ضد نجم تاوريرت

الحملة مستمرة على طريق الناظور وأركمان ورأس الماء.. والدرك يحجز 3 سيارات ريفولي

بعد عقود من إحداثها.. جماعة بوعرك تشرع أخيرا في بناء مقرها الإداري

شاهدوا.. أمن الناظور يعرض المحجوزات التي جرى ضبطها أمس بحوزة شبكة متخصصة في تهجير البشر

وفد هولندي لـ"رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة" يُنهي تأطير وتكوين طلاب مركز "شباب الخير" بالناظور