بني أنصار.. مداهمة مقهى شيشة مشهور بتنظيم "حفلات الرقص" وسط اعتقالات في صفوف الفتيات


ناظورسيتي -متابعة

داهم ممثلو السلطات المحلية ورجال الأمن، منتصف ليلة السبت الأحد 28 -29 نونبر الجاري، أشهر مقهى للشيشة في بني أنصار معروفة بتنظيم حفلات ماجنة للرقص. وقد أشرف على هذا التدخل الأمني رئيس مفوضية أمن بني أنصار وضباط وعناصر المفوضية، بحضور قائد المنطقة.

وقد أسفرت هذه المداهمة عن اعتقال 40 شخصا، بينهم فتيات، ممن كانوا موجودين في المقهى لحظة مداهمتها. كما تم خلال هذه المداهمة حجز ما يناهز 50 "نرجيلة" تُستخدَم في تدخين الشيشة، إلى جانب كمية من الخمور كانت في المقهى.

ويشار إلى أن سلطات بني أنصار كانت قد أصدرت قرارا بإغلاق هذا المقهى المشهور في المدينة بتقديم خدماته المشبوهة. لكن مالكها لم يلتزم بقرار الإغلاق الصادر عن السلطات المختصة وواصل فتح مقهاه في وجه الرواد وتقديم خدمات "مشبوهة" لهم، ظاهرها تدخين "الشيشة" وباطنها تقديم "خدمات" مشبوهة أخرى.

وفي خضم ذلك، تواصل مفوضية أمن بني أنصار تدخلاتها الميدانية ضد مختلف مظاهر الجريمة في المدينة ومحيطها منذ تعيين العميد عبد الله اشكيل على رأسها قبل أسابيع.


ويأتي ذلك في الوقت الذي تتواصل في حملات مماثلة في مختلف مدن ومناطق الجهة الشرقية لتجفيف المنطقة من "بؤر" الجريمة التي تفشّت مؤخرا في بعض النقط السوداء بهذه المناطق.

وتعرف بني انصار وعدد من المناطق المجاورة بالناظور وسلوان وبوعرك وأركمان، انتشارا مهولا لمقاهي الشيشة، الأمر الذي يخلف ردود فعل متباينة بين الفينة والأخرى يقودها مواطنون يطالبون من السلطات التدخل العاجل لإغلاق هذه المرافق التي تشتغل بطرق مخالفة للقواننين.

وتقدم الكثير من المقاهي "الشيشة" لقاصرين لم يبلغوا بعد سن الرشد القانونية، كما يتخذها مروجوا الممنوعات مقرات لهم للتغرير بالأشخاص غير البالغين في صفوف الاناث والذكور، ما أصبح يثير قلق الأسر على مصير أبنائهم.

جدير بالذكر، ان سلطات امن الناظور، قادت في وقت سابق حملات كثيرة أسفرت عن توقيف عدد من زبائن مقاهي الشيشة إضافة إلى اصدار قرارات ادارية تقضي باغلاق هذه المرافق، لكن بالرغم من ذلك لا تزال الكثير منها مفتوحة للعموم ما يطرح الكثير من الاسئلة حول طريقة التعاطي مع هذه المقاهي غير القانونية.

تابعوا هذا التدخلّ الأمني من خلال مداهمة المقهى المعني وحجز كمية من الخمور ومن الأدوات المستعملة في تدخين الشيشة من خلال الرابط التالي:








تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح