بلدان الاتحاد الأوروبي تمدّد إغلاق حدودها مع المغرب


ناظورسيتي -متابعة

أوصت بلدان الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، وفق ما نقلت وسائل إعلام عن مصادر من داخل الاتحاد، بأن تبقى لائحة الدول التي كان الاتحاد الأوروبي قد أوصى بفتح الحدود معها "كما هي، دون تغيير"، أي أن المواطنين القادمين من المغرب لا يزالون ممنوعين من دحول حدود البلدان الأعضاء في الاتحاد خلال الفترة القادمة.

وفي هذا الإطار صرّح مصدر من الاتحاد لوكالة سبوتنيك الروسية بأنه تم تقييم لائحة الدول في النصف الأول من الأسبوع الجاري، والتي تتم مراجعتها على رأس كل أسبوعين تقريبا وتَقرّرَ الاحتفاظ بها "كما هي، دون إدحال أي تغيير عليها". وكانت آخر مرة ناقش فيها الاتحاد الأوروبي هي قاني شتنبر الجاري، ولم يُدخل عليها أيضا أية تغييرات، فيما تم تعديلها للمرة الأخيرة في غشت المنصرم وتم استبعاد المغرب.


وتضمّ قائمة الاتحاد المسموح بدخول مواطنيها أراضي البلدان الأعضاء فيه كلا من أستراليا وكندا وجورجيا واليابان والصين وكوريا الجنوبية وتايلاند ونيوزيلندا وتونس ورواندا والأوروغواي، مع تأكيدها "المعاملة بالمثل" في موضوع فتح الحدود. وكان مجلس الاتحاد الأوروبي قد وافق، في نهاية يونيو الماضي، على توصية بشأن الرّفع التدريجي للقيود المفروضة على السفر الاختياري إلى بلدانه.

كما اعتمدت بلدان الاتحاد حينذاك لائحة تضمّ الدول التي يمكن أن يتم فتح الحدود في وجه مواطنيها في وقت مبكر من فاتح يوليوز الماضي. ولا تحمل اللوائح التي يوافق عليها مجلس الاتحاد الأوروبي طابعا مُلزما للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ولا تلتزم بها جميع الدول الأعضاء فيه، إذ أن يعضها تسمح بدخول مواطني بلدان لا تضمّهم اللائحة المسموح بها من قبَل مجلس الاتحاد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح