بلجيكا.. إغلاق المقاهي والمطاعم أربعة أسابيع بسبب كورونا


ناظورسيتي -متابعة

كشف ألكسندر دو كرو، رئيس الوزراء البلجيكي، مساء أمس الجمعة، أنه تم تشديد القيود المفروضة لوقف اتشار فيروس كورونا، ابتداء من الاثنين (بعد غد) منها على الخصوص شهر من الإغلاق للمقاهي والمطاعم. ووضّح دو كرو، في مؤتمر صحافي، إثر اجتماع للجنة التشاور التقى فيه ممثلو الحكومة الفدرالية والجهات الاتحادية، أنه سيتم إغلاق المقاهي والمطاعم مدة شهر، في إجراء سيتم تقييمه 15 يوما.

وأبرز المسؤول الحكومي، وفق ما أفادت به مصادر محلية، أنه تمت برمجة إجراءات دعم لمساعدة قطاع المطعمة والمقاهي الفندقة في مواجهة هذا الإغلاق المؤقت، مشيرا إلى التطور المقلق في ما يتعلق بتفشي الفيروس في البلاد. وتابع أنه سيتم تنفيذ حظر للتجول في كافة أرجاء بلجيكا طيلة شهر، من منتصف الليل والخامسة صباحا.


وفي السياق ذاته، كانت السلطات البلجيكا قد أعلنت، في بداية أكتوبر الجاري، إغلاق المقاهي والحانات بدءا في سائر أنحاء "منطقة بروكسيل" لحد تفشي فيروس كورونا في العاصمة. وامتد القرار شهرا (ينتهي في 8 نونبر). وأعلن ألكسندر دو كرو، رئيس الوزراء، حينئذ، أنه يجب إغلاق جميع الحانات والمقاهي في الحادية عشرة في كلّ الأراضي البلجيكية.

وفي هذا الإطار أيضا، قرّرت السلطات البلجيكية إغلاق المقاهي والحانات في كل منطقة بروكسيل في إطار إجراءاتها لوضع حدّ لتفشّي عدوى الفيروس من المتسارع لفيروس كورونا في العاصمة البلجيكية. وتقرّر تطبيق الإجراء مدة شهر حتى 8 نونبر. كما منعت السلطات استهلاك الكحول في الأماكن العامة في 19 بلدية في المنطقة. بينما سُمح بأن يتم إبقاء مطاعم المدينة مفتوحة في وجه زبائنها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح