بعد مليلية المحتلة.. إحباط محاولة نحو 100 مهاجر إفريقي اقتحام سياج سبتة


بعد مليلية المحتلة.. إحباط محاولة نحو 100 مهاجر إفريقي اقتحام سياج سبتة
ناظورسيتي :

أحبطت السلطات المحلية والقوات العمومية بمدينة المضيق – الفنيدق، اليوم الأربعاء 01 شتنبر الجاري، محاولة نحو 100 مهاجر غير شرعي اقتحام السياج الحديدي الفاصل بين سبتة المحتلة وبقية التراب المغربي.

وقال مصدر من السلطات المحلية بعمالة المضيق الفنيدق، أن نحو 100 مهاجر غير نظامي ينحدرون من دول مختلفة من منطقة جنوب الصحراء الأفريقية، حاولوا اقتحام السياج الحديدي عند الساعة الأولى من فجر اليوم الأربعاء.

وكشف المصدر ذاته في تصريح للمنابر المحلية، أن القوات العمومية تمكنت من صد هذا الهجوم الذي نفذه هؤلاء المهاجرين الذين كانوا مدججين بعصي وأسلحة بيضاء، مشيرا إلى أنه لم يتمكن أي فرد من الوصول إلى السياج الفاصل.

وتشكل الغابات المتاخمة للمنطقة العازلة بـ"بليونش" ملجأ لآلاف المهاجرين المنحدرين من دول جنوب الصحراء الذين يحاولون الوصول إلى اسبانيا.




وفي سياق متصل، كشف متحدث باسم الحكومة الإسبانية أن نحو 350 مهاجرا حاولوا في ساعة مبكرة من يوم السبت الماضي، عبور السياج الحدودي بين المغرب ومليلية لكنهم لم ينجحوا.

ونبه حرس الحدود الإسبان نظراءهم المغاربة قرابة الساعة الخامسة والنصف صباحا إلى أن مجموعة من 350 إفريقيا من جنوب الصحراء يحاولون تسلق الحاجز قرب معبر "باريو تشينو" الحدودي، مضيفا أن الحماية المدنية أرسلت مروحية لإبعادهم ولم ينجح أحد في العبور.

وأوضح أن مجموعة أخرى قوامها أكثر من 300 شخص حاولت الدخول إلى مليلية في 20 غشت الماضي، لكن لم ينجح أي منهم أيضا في العبور، فيما تمكن أكثر من 50 من أصل 150 مهاجرا اقتحموا السياج من دخول هذا الجيب، قبل ذلك بثلاثة أيام.

كما دخل أكثر من 230 شخصا إلى مليلية في 22 يوليوز في واحد من أكبر التدفقات في السنوات الأخيرة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح