بعد رفض هولندا تلسيمه.. المغرب يصر على متابعة البرلماني الريفي سعيد شعو باللجوء للمحاكم الدولية


بعد رفض هولندا تلسيمه.. المغرب يصر على متابعة البرلماني الريفي سعيد شعو باللجوء للمحاكم الدولية
ناظورسيتي | متابعة

قررت السلطات القضائية الهولندية، رفض تسليم سعيد شعو البرلماني السابق عن دائرة الحسيمة، المتهم بالاتجار الدولي في المخدرات، من طرف السلطات المغربية، وذلك في قرار جديد صدر عن المحكمة العليا.

وقال مصطفى الخلفي الناطق الرسمي بسم الحكومة، تعليقا على قرار القضاء الهولندي "بالنسبة لنا ما اعتمدته بلادنا في المسار القضائي سنواصله، مع استثمار كل ما يتيحه لنا القانون الدولي والاتفاقيات المؤطرة لهذا الأمر"، وذلك في إشارة إلى إمكانية اللجوء إلى المحاكم الدولية لتسليم البرلماني السابق المطلوب.

وعن العلاقات بين المغرب وهولندا، أكد مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن الرسالة التي سلمها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، لوزير خارجية هولندا كانت واضحة وردت على أمور غير مقبولة قيلت في بلدنا ولا يمكن قبولها.

وأضاف "المغرب لديه سيادته وهناك قواعد تحكم علاقاته الخارجية مبنية على الاحترام وعدم إصدار أي شيء من شأنه أن يمس ببلد آخر"، مبرزا أن الحرص كان أولا من المملكة لـ "توضيح الموقف مما جرى تداوله على مستوى البرلمان الهولندي، والحديث بلغة صريحة وواضحة والدفاع عن السيادة الوطنية"، مجددا التأكيد على رفض بلاده التدخل في شؤونها الداخلية.



1.أرسلت من قبل الدمعوني من المانيا في 06/10/2018 08:10 من المحمول
عقبا لتوبيخ اخر من المحاكم الدولية ينضاف الى توبيخ هولندا الديموقراطية
سمعة المغرب معروفة في مجال حقوق الانسان في الداخل والخارج

2.أرسلت من قبل EUROPA في 06/10/2018 08:55
الخلفي المتخلف إنك تضحك على نفسك أنتم المسؤولين يوجب أن ندعوكم للمحكمة العليا عن الإجرام الذي تقومون به تجاه الشعب الذي منهم من شردتموه ، ومنهم من قتلتموه ، ومنهم من طالب حقوقه منحتم لهم عشرون سنة . أموال الشعب تقسمونها فيما بينكم ، لقد تفوقتم في الإجرام والفساد ، يجب تقديمكم إلى المحكمة العليا ومحاسبتكم ومحاسبة كل من إشترى ساعة يدوية بمى يفوق مليار والشعب يعيش في المجاعة ، اللهم هذا منكر . أما عن سعيد شعو ليست لكم أي حجة عن ما تقولونه إنكم مولوعين بالكذب والظلم ظننتم إنكم في المحاكم المغربة الظالمة تحكم بما شئتم أنتم لا تحكم بالعدل ، هلاندا دولة ديموقراطية لا تستطيعون أن تلعبوا عنها لقد قالت فيكم أقوالها لما توفي الحسن الثاني فلم تستطيعو الرد ! كفى من الظلم والنهب .

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية