بعد إصابة 8 من لاعبيه بكورونا.. سلطات المغرب تمنع الرجاء من السفر إلى مصر


ناظورسيتي -متابعة

اتخذت وزارتا الصحة والداخلية قرارا يقضي بمنع بعثة فريق الرجاء البيضاوي من السفر إلى مصر لخوض مباراة العودة أمام الزمالك بعد أن أكدت التحاليل المخبرية أن ثمانية من لاعبي "الفريق الأخضر" قد أصيبوا بفيروس كورونا المستجدّ. وفي هذا الإطار، أصدر عامل مقاطعة الحي الحسني في الدار البيضاء، اعتمادا على مراسلة مندوبة الصحة في المدينة ذاتها، والتي أكدت إصابة 9 أشخاص في النادي المذكور بفيروس كورونا، بينهم ثمانية لاعبين، قرارا يقضي بمنع بعثة الفريق من السفر إلى الديار المصرية.

وأفادت مراسَلة عامل وزارة الداخلية الموجّهة إلى نادي الرجاء الرياضي، أمس الثلاثاء، أن إدارة النادي مطالبة بالحرص على خضوع كافة أطر ولاعبي الفريق للحجر الصحي مدة أسبوع (يمتد حتى 27 أكتوبر الجاري) اليوم الذي سيعاد فيه إخضاع جميع لاعبي الفريق وأطر جهازه التقني لتحاليل "PCR" الخاصة بكشف الإصابة بالفيروس التاجي المستجدّ.






وشدّدت مراسلة عامل مقاطعة الحي الحسني على أن الترخيص الاستثنائي الذي كان قد مُنح للفريق يوم 19 أكتوبر الجاري قد تم إلغاؤه، مطالبا إدارة النادي البيضاوي بضرورة الامتثال لقرار السلطات والدخول في الحجر الصحي إلى أن تشفى الحالات المصابة بالفيروس. وتفاعلا مع هذا القرار، اتخذت إدارة النادي البيضاوي قرارا يقضي بـ"تأجيل" السفر إلى القاهرة من أجل خوض مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا أمام الزمالك المصري.

ويشار إلى أن فريق الرجاء البيضاوي كان قد انهزم، الأحد الماضي، أمام ضيفه الزمالك المصري، على أرضية ملعب محمد الخامس في الدار البيضاء، بهدف نظيف، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا في كرة القدم. ويُنتظر أن تكون مباراة الإياب في القاهرة "حارقة"، إذ سيسعى "الأخضر" إلى تدارك هزيمته في محاولة لقلب الموازين لصالحه وضمان التأهل إلى النهائي. كما سقط الممثل الثاني للكرة المغربية، السبت، أمام فريق مصري آخر هو الأهلي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح