بعد إتمام جميع الأشغال.. افتتاح مطار الناظور العروي الجديد من أجل استقبال المسافرين


بعد إتمام جميع الأشغال.. افتتاح مطار الناظور العروي الجديد من أجل استقبال المسافرين
ناظورسيتي: متابعة

علم من مصادر عليمة ان افتتاح المحطة الجديدة لمطار العروي سيكون يوم غذ الجمعة 09 يوليوز الجاري، بحيث لوحظ هذا اليوم تواجد وفد من مختلف المصالح الادارية لتفقد هذه المحطة استعدادا لافتتاحه ، كما ان المحطة الجديدة بالمطار تعرف منذ ليلة امس حركة غير عادية للعمال استعدادا لافتتاحه ، وبهذا القرار الحكيم من طرف السلطات المعنية لافتتاح هذه المحطة ستنتهي معاناة المسافرين بعد ساعات من الانتظار داخل المحطة المؤقتة بالمطار , كما انه مؤخرا تعالت مطالب عديدة من فعاليات مدنية وسياسية لتعجيل بافتتاح المحطة الجديدة .

كما ان مجموعة من الفعاليات من مختلف المجالات والمواطنين باقليم الناظور يطالبون عامل اقليم الناظور بربط هاته المحطة بوسائل النقل العمومي خاصة النقل الحضري لتخفيف من عملية التنقل بين المطار والمراكز الحضرية لناظور الكبير ، هاته الخطوة ستكون اظافة نوعية لتسهيل عملية التنقل من والى المطار ،بسبب معاناة التنقل التي يتخبط فيها المطار واحتكاره من قطاعات معينة فقط .

‎متحدثون من أوساط الجالية، أكدوا في لقائهم، أنهم يعانون كل مرة حين حلولهم بمطار "العروي – الناظور"، من الخصاص المهول والحاد في المواصلات ووسائل النقل العمومي، مما يضطرهم إلى المكوث بالمطار ساعات إلى غاية توفير وسيلة تنقلهم صوب وجهتهم المقصودة.


وأوضح المتحدثون أن المطار برمته لا تتوفر سوى خدمة التوصيلة عبر سيارات الأجرة الكبيرة، وطالب المتحدثون، من عامل اقليم الناظور ، تخصيص خطّ رابط بين مطار العروي ومراكز الناظور الكبير ، على غرار باقي جميع مطارات العالم، وذلك تسهيلاً لتنقل أفراد الجالية وعدم اضطرارهم للمكوث ساعات طويلة بالمطار رازحين تحت وطأة معاناة من نوع آخر.

افتتاح المحطة الجديدة بمطار العروي وامكانية ربطه بوسائل النقل الحضري سيكون دفعة قوية لتحريك مدينة العروي في محيطها الجغرافي والمساهمة في تعزيز التجمع والتكامل لمدن وجماعات الناظور الكبير.

وتتميز النسخة الجديدة للمطار بكونها متكاملة من حيث الجمالية والمرافق والخدمات، وذلك في إطار مواكبة قطاع السياحة ومواكبة سياسة الطيران المدني التي تهدف الى الرفع من القدرة الاستيعابية للمطارات ومضاعفتها في أفق 2030.

‎تجدر الإشارة الى أن الشركة الفرنسية المكلفة بالاشغال وضعت أول مِرأة المياه بالمغرب وافريقيا بالبهو الخارجي للمطار، وأن الميزانية التي رصدت للمشروع فاقت 400مليون درهم .


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح